ابتداءً من فاتح دجنبر 2021.. محمد بشيري مديراً لمجموعة “رونو المغرب”

بشيري سيحتفظ بمنصبه الحالي مديراً لمصنع طنجة ومُنسّقاً للقطب الصناعي بالمغرب

0 1٬303

اعتباراً من فاتح دجنبر 2021، سَيُباشر محمد بشيري مهامَّه الجديدة، مديراً لمجموعة “رونو المغرب“، حسب ما  أعلنته مجموعة رونو، يوم الخميس 11 نوفمبر الجاري. ليُصبح -بذلك – “أوّل مغربي يشغل منصب مُدير قُطري في المجموعة”.

بشيري سيَعمَلُ، حسب بلاغ للمجموعة، تحت إشراف دينيس لو فو، المدير العام لِـ« داسيا ولادا »، عضو مجلس الإدارة، ليعوض بذلك مارك ناصيف، موضحاً أنه سيتكفّل بمهام تنسيق الأنشطة بالمملكة المغربية.

سجّل المصدر ذاته أن بشيري سيحتفظ بمنصبه الحالي مديراً لمصنع طنجة ومُنسّقاً للقطب الصناعي- المغرب، وذلك تحت إشراف كريستوف دريدي، مدير “Industrie Global Access” و”داسيا ولادا”.

وفي تصريح بالمناسبة، أعرب لو فو عن ثقته في محمد بشيري « لمُواصلة العمل المنجَز والاستفادة من قوة منظومة قطاع السيارات في المملكة، بما يعزز مكانة المغرب داخل المجموعة ».

كما أعرب عن شُكره لـمارك ناصيف على « العمل المنجَز وانخراطه الكامل »، مشيراً إلى أنه « تحت إشرافه، اتخذت مجموعة “رونو المغرب” بُعداً جديدا بالمملكة من خلال اتفاقيات المنظومة في سنتي 2016 و2021. وقد عززت هذه التطورات دور المجموعة كقاطِرَةٍ لقطاع السيارات بالمغرب ».

استَهَلَّ بشيري، المزدادُ يوم 29 دجنبر 1965، مسارَه المهني في قطاع الموارد البشرية بمجموعة « لافارج »، قبل أن يلتحق بمجموعة « رونو » سنة 2006 كمدير للموارد البشرية لـ »صوماكا » والفرع التجاري لـ« رونو المغرب ».

عام 2009، تمّ تعيينه مديراً للموارد البشرية، قبل أن يستقر بإسبانيا من 2013 إلى 2015، حيث شغل مناصب مسؤولية في التصنيع بـ « رونو إسبانيا ». وعند عودته إلى المغرب، تم تعيينه مديراً عامّاً لـ « صوماكا » من 2015 إلى 2020.

وشَغَل بشيري، بعد ذلك، بحسب المصدر ذاته، منصب المدير العام لمصنع « رونو » بطنجة، ومُنسق القطب الصناعي للمغرب.

مجلة صناعة المغرب / متابعة
(avec MAP)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.