Xiaomi تحرز تقدما جديدا في ترتيب ” Fortune Global 500″

0 77

مجلة صناعة المغرب

احتلت مجموعة Xiaomi ، المتخصصة في مجال  التكنولوجيات، والابتكار، المرتبة 266 في تصنيف ” Fortune Global 500 “.

وأفاد بلاغ للمجموعة أن Xiaomi، التي أعلنت خلال السنة الجارية عن إطلاق العديد من الهواتف الذكية بالمغرب، تكون بذلك قد حسنت ترتيبها على هذه القائمة للعام الرابع على التوالي.

وأشار المصدر ذاته إلى أن أول ظهور لعلامة Xiaomi في تصنيف ” Fortune Global 500 ” منذ تأسيسها قبل 9 سنوات، كان في سنة 2019. واحتلت آنذاك المرتبة 468. مشيرا إلى أنه منذ ذلك الحين، لم تتوقف هذه الشركة ذات النمو المتسارع عن تحسين موقعها عاما بعد عام، لتمر على التوالي إلى المرتبة 422 في سنة 2020 ثم إلى المرتبة 338 في سنة 2021.

وبحسب مجلة Fortune ، فقد تمكنت Xiaomi من إحراز تقدم بأزيد من 200 رتبة في ظرف أربع سنوات، الشيء الذي يجعل منها المقاولة التكنولوجية الصينية الأسرع نموا في العالم.

في هذا السياق، ارتفع رقم معاملات Xiaomi وأرباحها الصافية المعدلة إلى مستويات قياسية جديدة خلال 2021. ومن جانبه، قفز رقم المعاملات الإجمالي للمجموعة خلال سنة 2021 إلى 328.3 مليار يوان صيني ، مرتفعا بنسبة 33.5 بالمئة على أساس سنوي. فيما بلغت النتيجة الصافية المعدلة للشركة 22 مليار يوان صيني خلال العام الماضي، م س جلة زيادة بنسبة 69.5 بالمئة من سنة إلى أخرى.

كما رتفعت مداخيل مجموعة Xiaomi في الأسواق الخارجية بنسبة 33.7 بالمئة على أساس سنوي، ممثلة 49.8 بالمئة من المداخيل الإجمالية للشركة. وواصلت هذه الحصة ارتفاعها خلال الربع الأول من سنة 2022، لتبلغ 51.1 بالمئة.

زيادة على ذلك، وبفضل استراتيجية “Smartphone × AioT” التي أطلقتها المجموعة، سجلت المبيعات العالمية للهواتف الذكية لعلامة Xiaomi مستوى قياسيا خلال 2021.

وعرفت منتجات “الذكاء الاصطناعي وأنترنيت الأشياء” (AioT) بدورها تطورا سريعا، وأصبحت تمثل بحكم الواقع منظومة بيئية صناعية من المنتجات. واحتلت Xiaomi ، حسب Canalys، المرتبة الثالثة في تصنيف الصناعة العالمية للهواتف الذكية خلال سنة 2021 بحصة سوق تناهز 14.1 بالمئة.

واحتلت مبيعاتها من الهواتف الذكية موقع الصدارة في 14 سوقا مختلفا : وت عد أيضا من بين الخمس الأوائل في 62 سوقا. ففي 31 دجنبر 2021، كان أزيد من 434 مليون جهاز ذكي متصلا بمنصة Xiaomi (دون احتساب الهواتف الذكية والكومبيوترات اللوحية والحواسب المحمولة)، بزيادة 33.6 بالمئة في السنة. في حين بلغ عدد المستعملين الناشطين لنظام التشغيل MIUI في العالم 509 مليون شخص على أساس شهري، أي بزيادة 28.4 بالمئة من سنة لأخرى.

وخلال 2021، ارتفعت حصة مبيعات الهواتف الذكية من الطراز العالي لهذه العلامة إلى 13 بالمئة من إجمالي المبيعات، وتضاعفت تقريبا مقارنة مع العام السابق. وفي غضون ذلك رفعت Xiaomi حجم استثماراتها في مجال البحث والتطوير، إذ خلال 2021، بلغت نفقاتها في هذا المجال 13.2 مليار يوان صيني ، أي بزيادة 42.3 بالمئة على أساس سنوي.

ويرتقب خلال الخمس سنوات المقبلة أن تتجاوز استثمارات Xiaomi في مجال البحث والتطوير 100 مليار يوان صيني. وبهذا الصدد، نجحت المجموعة ، في 31 مارس 2022، في الحصول على أكثر من 26000 براءة اختراع؛ وتجدر الإشارة إلى أن الطلبات على براءات الاختراع الدولية للمجموعة فاقت 53000 طلب.

وخلص البلاغ إلى أن Xiaomi تلتزم مستقبلا بخلق منتجات تزداد روعة ودائما بأسعار في المتناول، وذلك حتى يتمكن كل مستخد م في المغرب وفي العالم، من التمتع بحياة أفضل ومن الحصول على التكنولوجيات الأكثر ابتكارا في السوق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.