بحلول 2030. LG تعتزم استخدام أكثر من نصف مليون طن من البلاستيك المُعاد تدويره

سيزداد استخدام البلاستيك المصنع من مواد معاد تدويرها بعد الاستهلاك بمقدار عشرة أضعاف بحلول سنة 2025

0 57

أعلنت “إل جي إلكترونيكس” عن هدفها المتمثل في استخدام ما يقرب من 600 ألف طن من البلاستيك المعاد تدويره بحلول سنة 2030، للمساهمة في الجهود المبذولة للحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري ضمن سلسلة القيمة. يأتي هذا الهدف في إطار مبادرة كبرى من LG لإنشاء منظومة لاستعادة النفايات الإلكترونية وزيادة استخدام المواد المُعاد تدويرُها بعد الاستهلاك (PCR) في الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية والأجهزة المنزلية.

ووفق بلاغ للشركة تتوفر “مجلة صناعة المغرب” على نسخة منه، خلال سنة 2020، ستستخدم “إل جي” حوالي 20 ألف طن من البلاستيك المعاد تدويره في منتجاتها وتخطط لزيادة هذه الكمية عشرة أضعاف بحلول سنة 2025. بينما يتم استخدام البلاستيك المعاد تدويره حاليًا داخل أجهزة التلفزيون وشاشات الحاسوب ومكبرات الصوت والغسالات والثلاجات ومكيفات الهواء من LG، ستعمل هذه الأخيرة أيضًا على توسيع استخدام البلاستيك المعاد تدويره خارج منتجاتها.

بالإضافة إلى استخدام المزيد من البلاستيك المعاد تدويره، تعمل LG أيضًا على تقليل استخدام البلاستيك البكر في عملياتها. هذا العام، سيتم إنتاج 18 طرازًا من أجهزة تلفزيون OLED باستخدام اقل نسبة من البلاستيك البكر، زيادة عن الطرازات الـ 14 في 2020، لتقليل ما يصل إلى 10 ألف طن من البلاستيك.

تعمل LG أيضًا على زيادة تجميع الكمية المستهدفة من النفايات الإلكترونية من 4.5 مليون طن في 2006 إلى أكثر من 8 ملايين طن بحلول سنة 2030، مع 3.07 مليون طن يتم جمعها بحلول نهاية سنة 2020. بالإضافة إلى ذلك، تمتلك LG استردادًا للنفايات الإلكترونية ومبادرات إعادة التدوير في 52 دولة. في كوريا الجنوبية، مركز إعادة التدوير LG Chilseo، الذي افتتح في 2001، لا يستعيد النفايات الإلكترونية فحسب، بل يصنع أيضًا مكونات جديدة من البلاستيك المعاد تدويره ويشحن الأجزاء إلى مصنع الأجهزة المنزلية LG الموجود في مكان قريب لاستخدامها في منتجات جديدة مثل الثلاجات.

تركز LG على تقليل انبعاثات غازات الاحتباس الحراري طوال دورة حياة المنتج، من الإنتاج والنقل إلى الاستخدام والتخلص منها. كجزء أساسي من أهداف الاستدامة، توصلت الشركة الأم لـ LG في يونيو إلى اتفاقية مع وزارة البيئة والجماعات المدنية المحلية الكورية لتنفيذ إدارة خالية من البلاستيك في حرمها الرئيسي للأبحاث والتطوير، LG Sciencepark.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.