Créat’Heure و Raymond Weil يحتفلان بالمغرب بإصدار ساعة يدوية استثنائية

0 781

أعلنت  علامتا Créat’Heure و Raymond Weil، اليوم الجمعة،، عن إصدار ساعة يدوية استثنائية في طبعة خاصة بعنوان “المغرب”.

وأفاد بلاغ توصلت مجلة صناعة المغرب، بنسخة منه، أن هذه الساعة تُعد ثمرة تعاون بين الشركتين دام 40 عامًا، وتهدف إلى الاحتفال بالمغرب وتراثه الغني بطريقة أصيلة.

وحسب المصدر ذاته، فقد حمل التصميم الجديد للساعة توقيع أنس التازي، المدير العام لشركة Créat’Heure، الذي أولى عناية خاصة من أجل تكريم الموروث التقافي الغني للمغرب.

يظهر هذا التصميم الدقيق مدى الافتخار بسمات الهوية المغربية، بما في ذلك شعار الدولة الذي تم إدماجه على واجهة الساعة، إلى جانب رسم خريطة المملكة المغربية إشارة إلى وحدة البلاد والالتزام العميق بجذورها.

وفي هذا الصدد، قال أنس التازي: “صممت كل هذه التفاصيل لتعكس تميز الهوية المغربية. هذه الساعة ليست مجرد تحفة فنية في صناعة الساعات، ولكنها أيضا تعبير حقيقي عن الحب الذي نكنه إلى بلدنا المغرب”.

وتتماشى هذه الساعة بشكل مثالي مع فلسفة Créat’Heure، حيث أن هذا الإصدار الخاص يُمثل تعبيرا خالصا وملموسا عن التزام Créat’Heure بأن تكون “Au coeur de vos émotions”.

سيتوفر الإصدار الخاص من ساعة Raymond Weil ابتداء من 11 يناير حصريا في متاجر Créat’Heure، ما يُمثل فرصة فريدة لعشاق الساعات الاستثنائية ومحبي هذا البلد الجميل لامتلاك قطعة تجمع بين بصمة التراث الثقافي المغربي والتميز السويسري.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.