“هواوي” تطرح الجهاز الفائق – Super Device لأجهزة حواسيب عبر لوحة التحكم الجديدة

0 217

أعلنت “هواوي” اليوم عن الطرح العالمي لمفهوم الجهاز الفائق – Super Device للمكتب الذكي – Smart Office، وهو حل جديد يعزز بشكل كبير الاتصال عبر الأجهزة والتعاون بين أجهزة هواوي المدعومة. تأتي الميزة التي تعتمد على البرامج تماشيًا مع دفع هواوي نحو حياة سلسة مدعمة بالذكاء الاصطناعي، والتي تتصورها الشركة عبر خمسة سيناريوهات رئيسية – الصحة واللياقة، سهولة السفر، المكتب الذكي، الترفيه، والمنزل الذكي.

كواحدة من السيناريوهات الرئيسية لحياة سلسة مدعمة بالذكاء الاصطناعي من هواوي – Huawei Seamless AI Life، تجلب هواوي رؤية الإبداع بلا حدود والتواصل السلس إلى المكتب الذكي، بهدف تمكين تجربة حياة عمل فعالة رقميًا من خلال التآزر بين قدرات هواوي الأساسية: التعاون عبر الأجهزة والنظام البيئي المدمج. يتيح التعاون عبر الأجهزة للمستخدمين توصيل أجهزة متعددة معًا في تجربة فريدة، بينما يعمل تكامل النظام البيئي على سد الفجوة بين نظام التشغيل Windows والأنظمة الأساسية المحمولة، مما يحفز الإبداع ويحسن كفاءة الاتصال.

بفضل واجهة الجهاز الفائق – Super Device في لوحة التحكم، يتم إنشاء الاتصال بين أجهزة الحواسيب والهواتف الذكية والأجهزة اللوحية والشاشات والتلفاز الذكي عن طريق السحب والإفلات البسيط. يبدأ اقتران الجهاز الفائق بمجرد النقر على أيقونة لوحة التحكم في الزاوية اليمنى السفلية للحاسوب وسحب أيقونات الأجهزة القريبة نحو أيقونة الحاسوب.

مكتب هواوي الذكي – HUAWEI Smart Office: جهاز فائق، إبداع فائق

نظرًا لأن المستهلكين يمتلكون المزيد من الأجهزة الذكية، غالبًا ما يجد المستخدمون أنفسهم يتلاعبون بنظم بيئية مختلفة ومجزأة: أجهزة حواسيب محمولة للعمل، وهواتف ذكية للترفيه. مع عدم وجود جهاز واحد يدعم بشكل كامل جميع احتياجات المستخدم اليومية، أصبحت قدرة الأجهزة على الاستفادة من نقاط القوة لدى بعضها البعض وإنشاء تجربة موحدة واحدة أكثر أهمية من أي وقت مضى. هذا مهم بشكل خاص مع الطلب المتزايد للحفاظ على الإنتاجية أثناء تنقل المستهلكين.

يجعل التعاون عبر الأجهزة الاتصال بين الأجهزة أكثر سلاسة وخالية من الإزعاج. اليوم، هواوي عازمة لإزالة الحواجز بين الأجهزة من خلال جلب الجهاز الفائق – Super Device إلى تجربة المكتب الذكي – Smart Office، مما يسمح لجميع الأجهزة المتوافقة بالعمل كجهاز واحد.

تكامل النظام البيئي هو قدرة أساسية أخرى للمكتب الذكي. مع تفوق تطبيقات الأجهزة المحمولة في احتياجات استهلاك المحتوى، يوفر محرك تطبيقات هواوي للجوال – Huawei Mobile App Engine إمكانية الوصول إلى ثروة منصة AppGallery من الإنتاجية الشائعة وتطبيقات الترفيه لأجهزة حواسيب هواوي المحمولة.

جهاز فائق: معًا كجهاز واحد

الآن، يتوفر الجهاز الفائق على أجهزة الحواسيب الشخصية من هواوي عبر واجهة السحب للاتصال السهلة للجهاز الفائق – Super Device في مركز التحكم، مما يتيح الوصول السريع إلى صور وملفات هاتفك، فضلاً عن اتصال سريع ومناسب بالشاشة الذكية للعروض التقديمية. يتيح ذلك سير عمل مركّزًا وفعالًا للمستخدم الذي يمكنه الآن معالجة المهام بسهولة عبر الأجهزة.

من خلال ميزة Pop-Up Pairing، يمكن لحاسوب هواوي الشخصي أيضًا الاتصال بسرعة وسهولة بسماعات الأذن اللاسلكية ومكبرات الصوت وماوس مدعم بتقنية الـ Bluetooth ولوحة المفاتيح من هواوي، بالإضافة إلى الطابعة، مما يؤدي إلى تحسين تجربة المكتب الذكي بشكل شامل.

التعاون مع هواتف هواوي الذكية: تعدد المهام الفائق

بمجرد الاتصال، سيكون الهاتف الذكي متاحًا كمحرك أقراص خارجي في جهاز الحاسوب. يتيح ذلك للمستخدمين الوصول إلى ملفات الهواتف الذكية كما لو كانوا مع أي جهاز تخزين خارجي آخر، باستخدام واجهة مستخدم نظام ملفات الحاسوب الشخصي المألوفون بها.

باعتباره جهازًا فائقًا، سيتم أيضًا عرض واجهة الهاتف الذكي على شاشة الحاسوب الشخصي، وباستخدام ميزة Multi-Screen Collaboration، يمكن فتح ما يصل إلى ثلاث تطبيقات للهاتف المحمول مباشرة على جهاز الحاسوب للقيام بمهام متعددة. يمكن للمستخدمين أيضًا الوصول بسهولة إلى المواد المحفوظة على هواتفهم عبر أجهزة الحواسيب الخاصة بهم من خلال السحب والإفلات. قم بتحرير ملفات الهاتف الذكي باستخدام حاسوب HUAWEI MateBook المحمول، حيث يتم حفظ جميع التغييرات تلقائيًا على الهاتف، وتكون جاهزة للمشاركة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.