هذه حزمة المشاريع الجديدة لجهة الرباط سلا القنيطرة

0

صَادق مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة يوم 2 مارس 2020؛ بالإجماع على النقط المبرمجة ضمن جدول أعمال دورته العادية التي ترأسها عبد الصمد سكال رئيس مجلس الجهة و قدم في مستهلها تقريرا إخباريا حول الأعمال التي تم القيام بها ما بين انعقاد الدورتين العاديتين للمجلس في أكتوبر 2019 ومارس 2020.
وبلغت التكلفة المالية الإجمالية للمشاريع الجديدة المصادق عليها 340.5 مليون درهم يساهم في تمويلها مجلس الجهة بمبلغ 229 مليون درهم، موزعة على الشكل التالي:
• بناء وتهيئة 21 مشروعا طرقيا بتكلفة مالية إجمالية تبلغ 154.5 مليون درهم وبطول 145.5 كلم لفائدة 21 جماعة بأقاليم القنيطرة والخميسات وسيدي سليمان وسيدي قاسم وعمالتي سلا والصخيرات تمارة.
• إحداث نواة جامعية بالخميسات وكلية متعددة التخصصات بسيدي قاسم بتكلفة مالية إجمالية 180 مليون درهم يساهم في تمويلها مجلس الجهة ب70مليون درهم.
• دعم تعاونيات الاقتصاد الاجتماعي من خلال الولوج إلى التجارة الإلكترونية، بتكلفة مالية إجمالية 6 مليون درهم يساهم في تمويلها مجلس الجهة ب4.5 مليون درهم.
كما صادق مجلس الجهة على تعديلات على عدة اتفاقيات شراكة سبق للمجلس المصادقة عليها، وتهم أساسا:
• التأهيل الحضري والمحاور الطرقية بعمالة الصخيرات تمارة، بكلفة مالية إجمالية تبلغ 1916 مليون درهم، يساهم في تمويلها مجلس الجهة بمبلغ 220 مليون درهم.
• إحداث 13 مدرسة جماعاتية بتمويل ذاتي لمجلس الجهة يقدر ب50 مليون درهم.
• تهيئة المنطقة الصناعية لسيدي قاسم بتكلفة مالية إجمالية 14.8 مليون درهم، يساهم في تمويلها مجلس الجهة ب 11.5 مليون درهم.
• تأهيل السوق الأسبوعي بجماعة سوق ثلاثاء الغرب بكلفة مالية إجمالية 11.6 مليون درهم، يساهم في تمويله مجلس الجهة بمبلغ 3 مليون درهم
• إنجاز شبكة إعادة استعمال المياه العادمة المعالجة لسقي المساحات الخضراء بمدينة الرباط بكلفة مالية إجمالية تبلغ 210 مليون درهم يساهم في تمويلها مجلس الجهة ب 60 مليون درهم
• إنجاز مركز صحي للقرب بشراكة مع مؤسسة محمد الخامس للتضامن بكلفة مالية إجمالية 67 مليون درهم يساهم في تمويله مجلس الجهة ب 10 مليون درهم.
كما تميزت هذه الدورة بمصادقة مجلس الجهة على مشروع برمجة الفائض الحقيقي لسنة 2019، والمصادقة على مشروعي اتفاقيتي إطار للشراكة والتعاون مع كل من إقليم قويتشو بجمهورية الصين الشعبية وجهة صوفيا بجمهورية بلغاريا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.