مكتب الصرف يرصد ارتفاع مؤشرات التجارة الخارجية المغربية مع متم أكتوبر 2021

صادرات قطاع السيارات فاقت 66 مليار درهم

0 137

أفاد مكتب الصرف أن صادرات قطاع السيارات بلغت قيمتُها 66.23 مليار درهم خلال الأشهر العشرة الأولى من السنة الجارية ، أي بزيادة قدرها 12.4 في المائة مقارنة مع الفترة ذاتها من سنة 2020.

وأظهرت معطيات المكتب، في نشرته الأخيرة حول مؤشرات التجارة الخارجية لشهر أكتوبر 2021، أن هذا التطور يرجع بالأساس للزيادة المسجلة في مبيعات قطاع التصنيع بنسبة (+ 21.6 في المائة) ، وفي قطاع الكابلات (+ 1.7 في المائة) .

وأضاف المصدر ذاته، أنه بالموازاة مع ذلك، فعدد السيارات السياحية المُصدَّرة ارتفع بنسبة 11.5 في المائة، أي إلى 276.407 سيارات مع متم شهر أكتوبر 2021.

وفيما يتعلق بمبيعات الفوسفاط ومشتقاته، فقد ارتفعت بنسبة 47.2 في المائة لتصل إلى 61.16 مليار درهم مع متم شهر أكتوبر 2021. يأتي هذا التطور بشكل رئيسي نتيجة ارتفاع مبيعات الأسمدة الطبيعية والكيماوية (+12,26 مليار درهم) ، وجراء ارتفاع الاسعار بنسبة 59.8 في المائة.

وبلغت مبيعات قطاع النسيج والجلد ، باعتباره رابع أكبر قطاع مُصدّر بالمغرب، حتى نهاية أكتوبر الماضي 30.27 مليار درهم ، مقابل 25.31 مليار درهم في السنة ما قبلها. ويعزى ذلك إلى زيادة صادرات الملابس الجاهزة (+3.45 مليار درهم) ، والجوارب (+1.45 مليار درهم) وبدرجة أقل الأحذية (+ 129 مليون درهم).

بدورها، ارتفعت صادرات قطاع “الفلاحة والصناعة الغذائية” بنسبة 9.1 في المائة، وذلك بفضل الزيادة الموازية فيما يخص مبيعات الصناعات الغذائية البالغة 2.93 مليار درهم ، ومبيعات “الفلاحة والغابات والصيد” بقيمة 1.58 مليار درهم. في المقابل، سجلت حصة مبيعات هذا القطاع تراجعا في إجمالي الصادرات ب2.3 نقطة، مستقرا عند 21.6 في المائة ، مقابل 23.9 في المائة مع نهاية أكتوبر 2020.

مجلة صناعة المغرب
من الدار البيضاء

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.