مساهَمة منها في تحقيق الشمول الرقمي للمدارس بالقرى.. INWI تعلن عن مبادرة “أقسام متصلة بالأنترنيت”

سيتم إنشاء وتجهيز قاعات متعددة الوسائط لفائدة 5000 تلميذ بالعالم القروي

0 364

بمناسبة تخليد الذكرى العاشرة لحملتها التطوعية دير إيديك“، تطلق “إنوي“، الفاعل في قطاع الاتصالات بالمغرب، مبادرة “أقسام متصلة بالانترنيت CLASSES CONNECTÉES” من أجل المساهمة في تحقيق الشمول الرقمي للمدارس في العالم القروي. وستتم تعبئة متطوعين وجمعيات شريكة، في عدة مناطق قروية بالمغرب، من أجل إنشاء وتجهيز قاعات متعددة الوسائط لفائدة 5000 تلميذ.

وحسب بلاغ صحفي، يتوفر موقع “مجلة صناعة المغرب” على نسخة منه، فإن “INWI” -هذه السنة- تحتفل بالذكرى العاشرة لإطلاق “دير إيديك”، المبادرة الرائدة في مجال ريادة الأعمال الاجتماعية بالمغرب. وشكل هذا الحدث بالنسبة للفاعل الإتصالاتي مناسبة لتدشين مرحلة جديدة من دعم الشمول الرقمي في البلاد، عبر تسهيل الولوج الرقمي لفائدة المدارس في العالم القروي: إجمالا، سيستفيد من هذه العملية ما لا يقل عن 5000 تلميذ و100 مدرِّس، وذلك عبر تمكينهم من التوفر على أفضل الوسائل الرقمية.

من جانب آخر، يضيف المصدر ذاته، أنه “سيتم إشراك أزيد من 500 متطوع في هذه العملية، التي ستهم عدة مناطق قروية عبر ربوع المملكة، والذين سيساهمون في تثبيت التجهيزات في القاعات متعددة الوسائط، وتحسين تهيئة الأقسام، إضافة إلى توفير التكوينات وتنشيط الورشات التربوية-الترفيهية التي ستنظم في هذا الإطار”.

إنوي تهدف من خلال هذه العملية إلى تعميم الولوج إلى التكنولوجيا الرقمية واستعمالها من خلال توفير التجهيزات اللازمة لضمان أفضل إتصال بالأنترنت للمدارس المستهدفة. وتقع هذه المدارس في مناطق بيضاء محددة بدقة في إطار المخطط الوطني لتنمية الصبيب العالي والعالي جدا (PNHD) والذي يهدف إلى ربط أزيد من 10000 جماعة عبر التراب الوطني بالأنترنيت عالي الصبيب.

وأضاف البلاغ أن عملية ” أقسام متصلة بالأنترنيت” نموذجًا ملموساً للاستعمال المُفيد والمُجدي للتكنولوجيا الرقمية بهدف توفير مواكبة ذات جودة للتلميذ المغربي والتحسين من ظروف تمدرسه.

ووفاءً منه لالتزامه في مجال العمل الاجتماعي، خاصة في المجال التربوي، يخلص البلاغ إلى أن فاعل الاتصالات المغربي  “يطمح إلى المساهمة في جعل التكنولوجيا الرقمية رافعة لتعزيز وتميز المنظومة التربوية الوطنية”.

مجلة صناعة المغرب _ يوسف يعكوبي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.