مدينة المهن والكفاءات لسوس-ماسة: 85 في المائة نسبة تقدم الأشغال

0 140

تم مؤخرا بمقر ولاية جهة سوس-ماسة، عقد لقاء لتتبع تقدم مشروع مدينة المهن والكفاءات لجهة سوس-ماسة، التي أعطى الملك محمد السادس، الانطلاقة الرسمية لأشغالها في 06 فبراير 2020.
وذلك بحضور كل من المديرة العامة لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، لبنى اطريشا، ووالي جهة سوس ماسة، عامل عمالة أكادير إداوتنان، أحمد حجي، ورئيس مجلس الجهة، ابراهيم حافيظي، ورئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات بأكادير، كريم أشنكلي، بالإضافة إلى مجموعة من الفاعلين الجهويين.

ويهدف اللقاء إلى الوقوف على مدى تقدم أشغال مدينة المهن والكفاءات لجهة سوس-ماسة، التي  ستسيرها شركة مجهولة الإسم تابعة للمكتب، فضلا عن مناقشة نموذج الحكامة والتسيير المبتكر الذي تم اعتماده. حيث سيتولى مهني مهمة تسيير مدينة المهن والكفاءات، في حين سيتشكل مجلس إدارتها من ممثلين عن الدولة والجهة والمهنيين ( الاتحاد العام لمقاولات المغرب، والفيدراليات والجمعيات المهنية الجهوية..إلخ).

وقد تم عقب اللقاء، تنظيم زيارة ميدانية لورش مدينة المهن والكفاءات الواقع بجماعة الدراركة بأكادير، مكنت من التأكد من التقدم الجيد للأشغال. حيث يسير المشروع على خطى ثابتة بنسبة تقدم تعادل 85%.
وللتذكير، فمن المرتقب أن تنطلق المدينة بشكل رسمي خلال الموسم التكويني 2021/2022.

وسيوفر هذا المشروع الذي تم إنجازه في إطار تنفيذ برنامج مدن المهن والكفاءات (المشروع 02 لخارطة الطريق الجديدة لتطوير التكوين المهني) طاقة استيعابية تبلغ 3420 مقعدا بيداغوجيا، كما سيؤمن عرضا تكوينيا متنوعا يضم 88 شعبة تكوينية (60% منها تنتمي إلى شعب جديدة) في قطاعات استراتيجية على غرار الصناعة والفلاحة والصيد البحري والصناعة التقليدية والبناء والأشغال العمومية، بالإضافة إلى مهن مبتكرة كالرقمية وترحيل الخدمات.
وفيما يتعلق بالبنيات التحتية، ستمتد مدينة المهن والكفاءات لجهة سوس-ماسة على وعاء عقاري مساحته 15 هكتارا، (ضمنها 5 هكتارات سيتم تخصيصها لتوسعة المدينة لاحقا)، وستتطلب غلافا ماليا إجماليا يبلغ 430 مليون درهم، بما فيها مساهمة قدرها 70 مليون درهم من جهة سوس-ماسة. وسيوفر المشروع كذلك فضاءات بيداغوجية ومشتركة على غرار دار للمتدربين بطاقة استقبال تصل إلى 400 سرير ووجبة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.