مختبرات روش تقدم للنساء المغربيات تطبيقًا مجانيًا للهاتف المحمول “سلامتي”

0 87

في إطار أنشطتها التوعوية للكشف المبكر عن سرطان الثدي، أعلنت مختبرات روش إطلاق تطبيق “SALAMTI” على الهاتف المحمول، وذلك لتشجيع المستخدمات له وإرشادهن إلى الفحص الذاتي المنتظم. وتزامنا مع اليوم العالمي لحقوق المرأة، يعزز هذا التطبيق مكانة شركة  ROCHE في إطار ممارسة مهامها في خدمة الصحة العامة، مسترشدة بأخلاقيات المهنة والشعور بالمسؤولية.

وبغية أن يكون في متناول أكبر عدد ممكن من الناس، سيكون تطبيق  سلامتي قابلاً للتنزيل مجانًا، دون أي التزام، على “APP STORE” و”GOOGLE PLAY”،  حيث تم تصميم التطبيق باللغتين المتداولتين في المغرب، وهما: نسخة فرنسية ونسخة عربية ، مع اعتماد تسجيل صوتي ب”الدارجة” المغربية، وذلك بهدف توسيع نطاق وصوله إلى جميع النساء.

عملي وسهل الاستخدام للغاية، يهدف برنامج “سلامتي” إلى تشجيع النساء على تبني عادة الفحص الذاتي الشهري الذي يمكن، في السياق المغربي، أن يلعب دورًا مهمًا في الكشف المبكر عن سرطان الثدي.

وفي الواقع، يشتمل تطبيق “سلامتي” على أداة لجدولة التذكيرات، وفقًا للدورة الشهرية، والتي ترسل إشعارًا مرة واحدة شهريًا، بحيث يصبح الفحص الذاتي أمرًا روتينيًا للمستخدمات له.
تجدر الإشارة أيضا إلى أنه كلما تم الكشف عن سرطان الثدي مبكرًا، كانت حظوظ علاجه والاستشفاء منه أحسن.

تم تصميم “سلامتي” ليكون في متناول جميع النساء، وهو يقدم دليلًا تفصيليًا، في شكل برنامج تعليمي يتألف من رسومات مرئية متحركة، تبين بوضوح تام الإجراءات التي يجب القيام بها واتباعها من أجل إجراء الفحص الذاتي الفعال.

تم ابتكار وتوثيق “سلامتي” من قبل مركز فكري مكون من متخصصين في المجال الصحي، بالإضافة إلى أنه يقدم معلومات عامة عن سرطان الثدي، من أجل توعية النساء بمخاطر المرض، وأهمية الروتين الوقائي للفحص الذاتي.

وفي الواقع، كلما كانت عمليات الجس الذاتي هذه أكثر انتظامًا، زاد احتمال اكتشاف المستخدمات للتشوهات في أجسامهن مبكرًا، والتعامل مع الوضع في الوقت المناسب.

وتجدر الإشارة إلى أنه من أجل توسيع نطاق استخدام “سلامتي” ليشمل أكبر عدد ممكن من الأشخاص، فقد أرسلت مختبرات  “ROCHE” رسالة موسعة  عبر البريد الإلكتروني إلى عناوين عدد كبير من المهنيين في مجال الصحة، بهدف دعم قطاع الطب في مهمة التوعية بأهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي وخاصة عن طريق  الفحص الذاتي الدوري. وبالتالي، يمكن أن يكون “سلامتي” أداة مفيدة وفعالة لأخصائيي الرعاية الصحية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.