مجموعة البنك المغربي للتجارة الخارجية لإفريقيا تدشن فرعها في شنغهاي

0 18

أقدمت مجموعة البنك المغربي للتجارة الخارجية لإفريقيا، على تدشين فرعها في شنغهاي، كمبادرة تعكس التحالف الصيني الإفريقي من أجل التنمية المشتركة في إفريقيا.

وذكر بلاغ صادر عن المجموعة المصرفية أن البنك المغربي للتجارة الخارجية لإفريقيا، المتواجد في الصين منذ سنة 2000 من خلال مكتبه التمثيلي، يعد واحد من أوائل الأبناك  الإفريقية التي حصلت على الترخيص لافتتاح فرع له في شنغهاي.

وتميز حفل الافتتاح الرسمي للمكتب الفرعي الواقع في برج شنغهاي، وهو ناطحة سحاب توجد في الحي المالي في بودونغ، بحضور عثمان بنجلون، الرئيس المدير العام للبنك المغربي للتجارة الخارجية لإفريقيا، وشخصيات رسمية، وممثلين بارزين للقطاع المالي بالإضافة إلى كبار الفاعلين الاقتصادين الصنيين .

وخلال هذا الحفل، ذكر عثمان بنجلون، ضيوفه بالأهمية التي اكتستها سنة 2019 بالنسبة لمجموعته المالية، لكون الأمر يتعلق بالذكرى 60 لإنشاء البنك، وإطلاق الأنشطة المصرفية في جمهورية الصين الشعبية، من خلال البنك المغربي للتجارة الخارجية – البنك الدولي في شنغهاي .

وذكر البلاغ بأن مجموعة البنك المغربي للتجارة الخارجية، المنخرطة في عدد من المشاريع الرامية إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية بين المغرب وإفريقيا و الصين و بقية العالم، التزمت منذ عدة سنوات بتبني سياسة تنويع شبكة فروعها عن طريق ابرام شراكات كبرى تهدف إلى إنشاء صناديق تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة وتشجيع التعاون بين المغرب والصين، لا سيما مع بنك التنمية الصيني (CDBC) ،أحد البنوك الرائدة على الساحة الصينية.

وكالة المغرب العربي للأنباء

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.