مؤسسة التجاري وفابنك تفحص آليات التضامن الاقتصادي لمواجهة أزمة “كورونا”

0

في ظل الأزمة الصحية كوفيد 19، تنظم مؤسسة ط التجاري وفا بنك سلسلة من الندوات الرقمية من أجل تحليل مختلف تداعيات هذه الجائحة على بلادنا.
وتطرقت الندوة الثانية التي تم بثها مؤخرا على اليوتوب، لموضوع “كوفيد19: عين على الزخم الجديد للتضامن الاقتصادي” بحضور افتراضي لـ صورية الكتاني، مؤسسة المؤسسة المغربية للحكامة وعبد الغني اليومني، خبير اقتصادي وأستاذ باحث والمهدي فقير، محلل المخاطر. ومكنت هذه الندوة التي أشرفت على تنشيطها الصحافية حنان حراث من إلقاء الضوء أولا على التدابير المعلن عنها فور اندلاع الأزمة لفائدة المقاولات في وضعية صعبة والأسر في وضعية هشة. وبفضل زخم التضامن الوطني الذي لم يسبق له مثيل وتعبئة كفاءات من مجالات مختلفة، تم تنزيل هذه التدابير بشكل سريع، مما ساهم في ضخ مناعة للاقتصاد الوطني وتخفيف آثار الأزمة على الفئات الاجتماعية الأكثر تضررا.
إثر ذلك، ذكر المتدخلون بالموارد المؤسساتية والاقتصادية والبشرية التي تمت تعبئتها بغية ضمان النجاعة لتدابير الدعم المذكورة. كما ركزوا على الدور المركزي للبنوك التي تتبوأ مكانة مهمة في قلب إجراءات الدعم المتخذة لفائدة المقاولات الصغيرة والمتوسطة المقاولات الصغرى والأسر والتي هي أيضا مدعوة للاضطلاع بمهام محورية في دينامية الإقلاع الاقتصادي، حتى قبل الخروج من الأزمة.
وفي هذا السياق، قام المحاضرون بتقديم عدة توصيات مهمة، لاسيما ضرورة الاستعجال في وضع مخطط للإقلاع وإدراج تدبير المخاطر ضمن المحاور ذات الأولوية التي سيقوم عليها النموذج التنموي المستقبلي. ومن خلال هذا الشكل الجديد للندوات، تبرز مؤسسة الرعاية التجاري وفا بنك مجددا إرادتها للنهوض بنقاش هادف حول المواضيع السوسيو اقتصادية التي تهم مستقبل بلدنا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.