لتجويد خدماتها.. وكالة “RADEEJ” تستعين بالحلول الرقمية والأدوات التكنولوجية

انخرطت الوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء وتدبير التطهير السائل بإقليمي الجديدة وسيدي بنور، في التحول الرقمي عن طريق تطوير جميع أنشطتها خاصة التجارية منها عبر إحداث آليات رقمية تسهل عمليات الولوج والاستفادة من الخدمات التي تقدمها

0 237

تعمل وكالة “راديج”، التي تحمل على عاتقها مهمة توزيع الماء والكهرباء بإقليمي الجديدة وسيدي بنور، منذ نشأتها سنة 1971، العمل على الرفع من جودة خدماتها ومستوى أدائها حتى تكون عند حسن ظن جميع الزبناء والشركاء على حد سواء.

بلاغ للوكالة أبرز، أنه في إطار تحسين ظروف الاستقبال، عملت “راديج” على تأهيل ملحقاتها التجارية وتجهيزها بمنظومة تنظيم الطوابير، كما عملت على خلق شبابيك خاصة لفائدة جميع فئات الزبناء الخواص و المؤسساتيين، دون إغفال أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج.

وأضاف البلاغ أنه في ظل التطور التكنولوجي المتسارع والمطرد، دأبت الوكالة على تطوير عتادها التكنولوجي، خصوصا في ظل التحديات التي فرضتها جائحة كورونا، وذلك لتيسير سبل التواصل معها 24 ساعة / 7 أيام في الأسبوع، دون الحاجة للتنقل أو الانتظار ضمانا لظروف السلامة التامة.

من أجل ذلك، انخرطت الوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء وتدبير التطهير السائل بإقليمي الجديدة وسيدي بنور، في التحول الرقمي عن طريق تطوير جميع أنشطتها خاصة التجارية منها عبر إحداث آليات رقمية تسهل عمليات الولوج والاستفادة من الخدمات التي تقدمها.

ونظرا لما تكتسيه منظومة استخلاص الفواتير من أهمية بالغة في المحور الخدماتي للوكالة من خلال مجموع تفاعلاتها مع مرتفقيها، فقد سعت هذه الأخيرة إلى تحديث وتنويع قنوات الأداء لمواكبة التطور الرقمي الذي تشهده المملكة.

وأوضح المصدر ذاته، أنه في هذا الإطار، وتعزيزا لشبكة الملحقات التجارية والتي تضم 15 ملحقة تعمل طيلة أيام الأسبوع ( من الاثنين إلى الجمعة من الساعة الثامنة والنصف صباحا حتى الساعة الثالثة بعد الزوال ) ، إلى جانب وكالتين مُتنقلتيْن لتغطية الدواوير والمراكز التابعة لمجال تدخل راديج، تم اعتماد طرق وقنوات بديلة للأداء من خلال إبرام اتفاقيات مع مجموعة من المؤسسات المختصة.

ويتعلق الأمر بمنصة الدفع عبر الإنترنت على الموقع الرسمي للوكالة www.radeej.ma ، وقنوات M2T المادية (شبكة تسهيلات)، والقنوات المادية للبنوك (قنوات فواتير -كاش بلوس)، وفضاءات الخدمات المصرفية الإلكترونية، والخدمات المصرفية عبر الهاتف وأجهزة الصَّراف الآلي للبنوك المغربية (PB-AWB-CDM-CAM-BMCE-SGMB)، والاقتطاع البنكي، والمحافظ الإلكترونية.

وخلص البلاغ إلى أن “راديج” تلتزم بإنجاح عملية رقمنة أنشطتها بدءا من بسط أرضية ملائمة تنطلق من استحضار مبادئ الحكامة الجيدة والنهوض بالبنيات التنظيمية وتحسين الأساليب التدبيرية لخدماتها المقدمة لمُرتفقيها.

مجلة صناعة المغرب
متابعة – (و م ع)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.