علاقات إسبانية مغربية راسخة تتجلى في مشاركة قوية بالمعرض الدولي للفلاحة

0 136

أكد لويس بلاناس، وزير الفلاحة والصيد البحري والتغذية الإسباني، على تميز العلاقات بين إسبانيا والمغرب من خلال مشاركة إسبانيا كضيف شرف في الدورة السادسة عشرة للمعرض الدولي للفلاحة بالمغرب. وتعتبر هذه المشاركة، بحسب بلاناس، تجسيدًا للمستوى المتميز للتعاون الثنائي بين البلدين في مختلف المجالات، ولا سيما في مجال الفلاحة.

تعاون متنامٍ في جميع المجالات

أشار بلاناس إلى أن رئيس الحكومة الإسبانية، بيدرو سانشيز، أكد مؤخرًا على “تميز” علاقات التعاون مع المغرب في جميع المجالات، وأنها في أفضل مستوى لها خلال العقود الأخيرة. وأضاف أن زيارته للمغرب تهدف إلى تعزيز هذا التعاون، خاصة في مجال الصناعات الغذائية.

التركيز على البحث والتطوير والابتكار

سيُشكل المعرض الدولي للفلاحة فرصة لعقد لقاءات بين وزراء الفلاحة من دول البحر الأبيض المتوسط لمناقشة موضوعات حيوية مثل البحث والتطوير، والتغير المناخي، ودور الابتكار، واستخدام التقنيات الجديدة في القطاع الزراعي، فضلاً عن مرونة واستدامة النظم الزراعية.

مواجهة التحديات المشتركة

يرى بلاناس أن المعرض سيكون أيضًا فرصة لمناقشة التحديات المشتركة التي تواجهها الدول، مثل تغير المناخ ومكافحة الأمراض الجديدة، الحيوانية والنباتية، واتخاذ خطوات جماعية لمواجهتها.

نمو ملحوظ في المبادلات التجارية

أكد الوزير الإسباني على التطور المستمر للتعاون بين البلدين، مشيرًا إلى الارتفاع الكبير في المبادلات التجارية بنسبة 40٪ خلال السنوات الخمس الأخيرة، مما جعل إسبانيا الشريك التجاري الأول للمغرب.

القطاع الغذائي: نمو هائل وإمكانيات متزايدة

فيما يتعلق بالمبادلات في قطاع الصناعات الغذائية، فقد تضاعفت الصادرات من إسبانيا إلى المغرب خلال السنوات الأربع الماضية لتصل إلى 1.155 مليون يورو، “مما يعكس بوضوح مستوى التقدم في هذا المجال، وإن كان دون تطلعاتنا”.

إسبانيا: وجهة استثمارية جاذبة في القطاع الفلاحي

تُعد إسبانيا حاضرة بقوة في المغرب من حيث الاستثمارات في القطاع الفلاحي، وهو ما يتجلى في مشاركة 35 شركة إسبانية في معرض الفلاحة 2024.

دعم الابتكار والاستثمار في مشاريع فلاحية ذكية

يدعو بلاناس إلى تعزيز التعاون بين البلدين في مجال الاستثمار في مشاريع فلاحية مبتكرة تُساهم في الاستخدام الأمثل للموارد، وخاصة المياه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.