شركة SGTM ..تنجح في منافسة شركات عالمية في البناء والأشغال العمومية

0

شركة SGTM، الشركة العامة الأشغال بالمغرب.
شركة مغربية متخصصة في البناء والاشغال العمومية، تمتلك رصيدا كبيرا وخبرة جيدة في إنجاز العديد من المشاريع والطرق الكبرى التي تشكل العمود الفقري للبنيات التحتية في بلادنا (طرق، قناطر، سدود، مصانع، إدارات عمومية وخاصة،..).
ومنذ أن أسسها الأخوان أحمد ومحمد القباج في 1971، نجحت شركة SGTM ،في منافسة شركات عالمية متخصصة في المشاريع الكبرى.
ومن بين المشاريع الكبرى الأخيرة للشركة، بناء مصنع “بي إس أ” بالمنطقة الصناعية المندمجة القنيطرة، بعد إتمامها تشييد الشطر الأول وتسليم المفاتيح في الوقت المحدد والمناسب.
وقد منحتها مجموعة بي إس أ منحتها جائزة “فعالية الأداء للمعدات الصناعية والخدماتية” لجودة أدائها من حيث الوقت وقيمة الخدمات، واحترام المخططات وكذا خبرتها التقنية. ويشار إلى أن هذه الجائزة كانت محط منافسة بين مختلف مموني مجموعة “بي إس أ” على المستوى العالمي.
وتم إنجاز هذا الشطر الأول خلال سنتين، بحيث تمت تعبئة 500 من العمال والمهندسين بغاية احترام أجل تفويت المصنع، مع احترام المقومات الفنية والانضباط إلى المعايير الدولية.
وقد جددت الثقة في الشركة العامة للأشغال بالمغرب على مستوى أشغال المرحلة الثانية.
سبق أن أنحزت الشركة العامة للأشغال بالمغرب الرائد الوطني في مجال البناء والأشغال العمومية، مشاريع صناعية ذات امتدادات ضخمة من بينها هاندس طنجة، وديكاستال قنيطرة، ولير طنجة، وفاروك طنجة، وأيضا بلاستيك أومنيوم القنيطرة.
ويبلغ رقم معاملاتها 2.2 مليار درهم، وتشغل ما يقارب 10 آلاف موظف. المجموعة مصنفة في Top500 الشركات الكبرى، في الرتبة 35.
أنجزت المجموعة في المغرب وفي إفريقيا عددا كبيرا من المشاريع الهيكلية العالية التعقيد. وإلى جانب الأشغال العمومية، تعد الشركة حاضرة في العديد من القطاعات الصناعية فهي شريك للمكتب الشريف للفوسفاط في برنامجه الصناعي وشريك أيضا مع مجموعة أكوا في مجال المحروقات، وأخيرا انفتحت على مهن المنشآت المعدنية من خلال وحدة ذات قدرة عالية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.