شراكة مع “جوميا” تفتح آفاق التجارة الإلكترونية أمام تجار وحِرفيي وتعاونيات ومُصنّعي جهة الشمال

0 958

تبعاً للمجهودات المتواصلة لشركاء منظومة الاستثمار لجهة طنجة-تطوان-الحسيمة لإنعاش وتحفيز الاقتصاد الجهوي، خصوصاً بالنسبة للأنشطة التجارية والحرفية والتعاونيات، وفي صدد تنزيل أهداف اتفاقية الشراكة المُبرمة بين المركز الجهوي للاستثمار ووكالة إنعاش وتنمية الشمال وشركة JUMIA بتاريخ 22 أكتوبر 2021، ستشهد جهة طنجة-تطوان-الحسيمة تنظيم سلسلة من الدورات الترويجية للتحسيس بأهمية التجارة الإلكترونية ومواكبة التجار والحرفيين والتعاونيات ومُصَنّعي الجهة من أجل تمكينهم من الإدماج الرقمي.

وحسب بلاغ صحفي صادر عن المركز الجهوي للاستثمار بالجهة، توصَّل موقع “مجلة صناعة المغرب” بنسخة منه، فإن تلك الجولات الترويجية بهدف تسويق مُنتجاتهم عبر المنصة الالكترونية JUMIA باعتبارها قناة شاملة للبيع الإلكتروني والتوزيع اللوجستي.

وفي السياق نفسه، أعلن المنظمون أن هذه الدورات ستنطلق من يوم 06 دجنبر إلى غاية 20 دجنبر 2021؛ إذ تشمل 10 محطات متنوعة عبر جميع مدن الجهة، انطلاقاً من مدينة طنجة مروراً بمدينة أصيلة، القصر الصغير، العرائش، القصر الكبير، المضيق- الفنيدق، تطوان، وزان، شفشاون والحسيمة.

كما سيعرف برنامج الدورات – يضيف البلاغ – جلسات تواصلية ومناقشات وتدخلات ستشمل جل الفاعلين الجهويين حول أهمية التجارة الإلكترونية متبوعة بإطلاق عملية تسجيل التجار والحرفيين ومصنعي الجهة والتعاونيات الراغبين في الانخراط وولوج المنصة الالكترونية بحضور فريق مختص تابع لمنصة JUMIA وهذا بدعم من طرف فريق عمل مُسَيّري المنصة والمركز الجهوي للاستثمار لجهة طنجة-تطوان-الحسيمة.

جدير بالإشارة أن المشاركين سيستفيدون في هذا البرنامج من مواكبة شاملة ذات طابع شخصي من أجل الترويج لمشاريعهم وتطوير تقنياتهم ومهاراتهم في البيع الالكتروني والتوزيع. وسيستمر هذا التكوين لعدة أسابيع من أجل ضمان انتقال تدريجي وناجح نحو عالم التجارة الإلكترونية.

 مجلة صناعة المغرب – متابعة  
يوسف يعكوبي 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.