زيادة أسعار المحروقات تدفع الـ AMTL إلى رفع أسعار النقل بالمغرب بـ %20

قرارٌ "مفاجئ" فَسّرته الجمعية المغربية للنقل واللوجستيك في بلاغِها بـ"عدم استقرار وتسقيف أسعار المحروقات بالمغرب" منذ 2015

0 288
تفاعُـلاً مع الزيادة المسجلة – مؤخراً -في أسعار المحروقات عالمياً ووطنياً، أصدرت الجمعية المغربية للنقل واللوجستيك (AMTL)، يوم أمس الإثنين 14 فبراير 2022، بلاغاً تُخبر فيه الشركات وعمومَ المواطنين المغاربة بـقرارها المتعلق بـ”رفع أسعار النقل في المغرب”.

 

وذكر بلاغ الجمعية، الذي اطّلع عليه طاقم تحرير “مجلة صناعة المغرب”، أن “ارتفاع أسعار المحروقات الذي يشهده المغرب، والذي تجاوز سقف الـ10 دراهم للتر الواحد بدرهمَيْن، كان سببا رئيسياً في هذا القرار، خصوصا وأن الحكومة السابقة سبق وقَدّمَت وُعوداً بشأن تثبيت ثمن المحروقات في سقفٍ لن يتجاوز 10 دراهم، وهو ما اعتبرته الجمعية أمراً “لم يتحقق في الأشهر الماضية وإلى حدود الساعة”.

 

تبعاً لذلك، دَعَت الـ AMTL، المُنضوية تحت لواء الجامعة الوطنية للنقل متعدد الوسائط FNTM ، وفدرالية النقل واللوجستيك (FTL) التابعة للاتحاد العام للمقاولات بالمغرب CGEM، جميع أعضائها إلى “رفع أثمان النقل بنسبة 20 في المائة، من أجل عودة أسعار المحروقات إلى طبيعتها، خصوصا وأن تسعيرات النقل عرفت ركوداً منذ سنة 2015، بعد سحب الدعم عن قطاع المحروقات بالمغرب”، يخلُص بلاغ الجمعية.

 

ولفتَ بلاغ الجمعية الانتباه إلى أن “قرار زيادة 20 في المائة في أسعار النقل على كافة المواطنين “يأتي مُطرّداً مع زيادة سعر المحروقات بنسبة نفسها وهي 20%”، حيث كان ثمن الكازوال لا يتعدّى سقف 8 دراهم في حين أصبح اليوم في حدود 11 درهم بينما تجاوَز البنزين تجاوَز 12درهم ونصف.

مجلة صناعة المغرب — متابعة 

يوسف يعكوبي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.