خلال يناير 2022. مكتب الصرف يسجل تضاعُف صادرات الفوسفاط وتراجُع مبيعات السيارات

مبيعات قطاع “الفلاحة والصناعة الغذائية”، ارتفعت بنسبة 8,4 في المائة، مسجلة 7,65 مليار درهم، عند متم يناير 2022.

0 665

أفاد مكتب الصرف أن صادرات الفوسفاط ومشتقاته تضاعفت خلال شهر يناير 2022؛ بالغةً أكثر من 7 مليار درهم، مقابل 3,48 مليار درهم في متم يناير 2021.

وأوضح المكتب، في نشرته الشهرية الخاصة بمؤشرات المبادلات الخارجية برسم شهر يناير 2022 ، أن هذا الارتفاع يُعزى إلى تنامي مبيعات الأسمدة الطبيعية والكيماوية (+3,12 مليار درهم)، الراجع إلى ارتفاع تأثير السعر الذي تضاعف، (7.163 درهم / طن نهاية يناير 2022 مقابل 2.882 درهم / طن فقط، نهاية يناير 2021)، في حين سجلت الكميات المصدرة ارتفاعا طفيفا بنسبة 2,6 في المائة.

وبالموازاة، يضيف المصدر ذاته، فإن مبيعات قطاع “الفلاحة والصناعة الغذائية”، ارتفعت بنسبة 8,4 في المائة، مسجلة 7,65 مليار درهم، عند متم يناير 2022، ويفسر هذا التطور بالزيادة في مبيعات الصناعات الغذائية بنسبة +36,2 في المائة، مبرزا أن مبيعات الفلاحة والحراجة والورق، والقنص سجلت انخفاضا طفيفا بـ 5,3 في المائة.

صادرات النسيج والجلد سَجلت -بدورها- زيادة بنسبة 20 في المائة برسم شهر يناير 2022. ويعزى هذا التطور إلى ارتفاع مبيعات الملابس الجاهزة بنسبة +18,3 في المائة، والملابس المنسوجة بنسبة +18,4، والأحذية بنسبة +21,7 في المائة.

هذا، بينما تراجعت مبيعات قطاع السيارات بنسبة 11,5 في المائة، إلى 6,98 مليار درهم متم شهر يناير 2022، مقابل 7,89 مليار درهم في السنة التي مضت؛ في حين سجل عدد السيارات السياحية المصدَّرة شبه استقرار، عند متم يناير 2022، بتسجيل 22.112 سيارة مصدرة، مقابل 22.144 سيارة حتى متم يناير 2022.

مجلة صناعة المغرب — متابعة من الدار البيضاء 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.