جهة سوس ماسة..المشاريع التنموية والصناعية بأكادير تسير وفق الآجال المحددة

0 55

تتجه المشاريع التنموية التي تم إطلاقها بأكادير، والتي مولها مجلس جهة سوس ماسة، أو يساهم في تمويلها في إطار شراكة مع مجموعة من الفاعلين الجهويين والوطنيين، نحو تحقيق نسب إنجاز مشجعة ووفق الآجال المحددة.

وأوضح بلاغ لرئاسة مجلس جهة سوس ماسة، أن هذه المشاريع، التي تشكل قاطرة للرفع من وثيرة النمو على مستوى عمالتي وأقاليم جهة سوس ماسة، تشمل على الخصوص مدينة الابتكار، ومشروع تكنوبارك أكادير، ومشروع مدينة المهن والكفاءات، ومشروع المنطقة الحرة، ومشروع معهد الصناعات الغذائية، ومشروع المنطقة الصناعية الدراركة.

وأضاف المصدر أن إبراهيم حافيدي، رئيس مجلس جهة سوس ماسة، أكد في كلمة خلال زيارة ميدانية لهذه المشاريع، قام بها مؤخرا رفقة أعضاء من مجلس الجهة، أن هذه المشاريع تكتسي أهمية كبرى ضمن مجموعة من المشاريع الاقتصادية والاجتماعية التي تشهدها الجهة، مشيرا إلى أن معظم هذه المشاريع أطلقها صاحب الجلالة الملك محمد السادس بمناسبة زيارته الميمونة للجهة في فبراير 2020.

فبخصوص “مدينة الابتكار”، التي تم تدشينها من طرف صاحب الجلالة محمد السادس في 06 فبراير2020 ، أنجزت على مساحة تصل إلى 4900 متر مربع، باستثمار مالي بلغ 42 مليون درهم، ساهمت الجهة فيه ب 12 مليون درهم ، وهي مساهمة خصصت لتغطية تكاليف التهيئة والتجهيز، ومليون درهم كمساهمة مالية في مصاريف التسيير والحكامة لمدة خمس سنوات، في اطار شراكة بين جهة سوس ماسة، وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، ووزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي.

أما مشروع “تكنوبارك” أكادير بحي تيليلا، والذي يمتد على مساحة تصل إلى 2000 متر مربع، فيتوخى منه احتضان أكثر من 100 مقاولة، خصوصا المقاولات الناشئة التي سيخصص لها 52 محلا، مقابل 49 محلا للمقاولات الصغرى والمتوسطة، وست محلات للشركات الكبرى ، فضلا عن توفر المشروع على فضاءات مشتركة كقاعات التكوين، ووكالة بنكية، وشباك وحيد، ومقهى وحضانة وغيرها من المرافق.

وينجز مشروع “تكنوبارك”، الذي تصل تكلفته المالية إلى 81.5 مليون درهم، وذلك في إطار شراكة بين كل من جهة سوس ماسة ووزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، وولاية جهة سوس ماسة، وغرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة سوس ماسة.

وتحتضن الجماعة الترابية “الدراركة”، المحاذية للمجال الحضري لأكادير، مشروع مدينة المهن والكفاءات الذي وصلت نسبة تقدم الأشغال به الى 75 في المائة. ويمتد هذا المشروع، الذي من المقرر أن يحتضن 3000 طالب خلال موسمه الأول، على مساحة 15 هكتار، ويتم إنجازه في اطار شراكة بين مجلس الجهة ومكتب التكوين المهني وانعاش الشغل باستثمار اجمالي يصل 390 مليون درهم، تساهم فيه جهة سوس ماسة ب70 مليون درهم .

وبجماعة الدراركة أيضا، يقع مشروع المركز المتخصص في الصناعات الغذائية الذي تشرف الوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع سوس ماسة على أشغال إنجازه بتكلفة مالية تصل إلى 88 مليون درهم، تساهم فيها جهة سوس ماسة بمبلغ 42 مليون درهم، في اطار شراكة مع مكتب التكوين المهني وانعاش الشغل، حيث وصلت نسبة تقدم الأشغال به إلى 50 في المائة.

أما مشروع المجمع الصناعي المندمج لأكادير، فسيقام على مساحة تصل إلى 35 هكتار موجهة لاستقطاب استثمارات مباشرة في المجال الصناعي، وتسريع تنزيل برنامج التسريع الصناعي وتأهيل النسيج الصناعي المحلي.

ويبلغ الاستثمار الإجمالي لهذا المشروع 769 مليون درهم، ويتوقع أن يخلق 2679 منصب شغل، وهو ثمرة شراكة بين مجلس الجهة، ووزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، وولاية جهة سوس ماسة، وشركة العمران سوس ماسة، والجماعة الترابية الدراركة.

وقد تم تسليم الشطر الأول من هذا المشروع نهاية أبريل 2020 ، وبلغت نسبة تفويت البقع 84 في المائة، فيما انطلقت أشغال الشطر الثاني منه في دجنبر 2020.

أما بخصوص مشروع إنشاء المنطقة الحرة التي تمتد على مساحة 305 هكتارات، فستنجز بغلاف مالي إجمالي يصل 265 مليون درهما في اطار شراكة بين مجلس جهة سوس ماسة، ووزارة الداخلية، ووزارة الاقتصاد والمالية واصلاح الإدارة، ووزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة ، ووزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، وولاية جهة سوس ماسة، وشركة “ميد زيد”.

ويهدف هذا المشروع الضخم الى استقطاب استثمارات في المجال الصناعي، وخلق عدد كبير من فرص الشغل باستقدام قاطرات صناعية دولية، وتسريع تنزيل برنامج التسريع الصناعي، وتأهيل النسيج الصناعي المحلي.

وقد تم تسليم الشطر الأول من هذا المشروع الكبير مع متم أبريل 2020 ، وتم توزيع قطع أرضية لفائدة ستة مشاريع صناعية بغلاف مالي قدره 647 مليون درهم، والتي من خلالها سيتم خلق 2891 منصب شغل مباشر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.