جمعيات تجار الملابس الجاهزة تستنكر المنافسة غير الشريفة مع المساحات الكبرى

0

استنكرت الهيآت الجهوية الممثلة للتجار جهة الدار البيضاء الكبرى الصمت اللامبرر  من لجنة اليقظة تجاه  الأزمة التي يعانيها التجار بشكل عام وتجار الملابس الجاهزة بشكل خاص.
ولم تتقبل هذه الهيآت، حسب بلاغها، منع السلطات المحلية عبر كامل تراب المملكة السماح لاستغلال العشر الأواخر من رمضان، كفرصة لعرض المنتوج وتسويقه تداركا وتخفيفا للأزمة الخانقة التي أصبح يتخبط فيها القطاع.

 في الوقت ذاته، يضيف البلاغ، تغض الطرف عن أصحاب المساحات الكبرى والعلامات التجارية التي أصبحت تستغل ظروف الإغلاق الكلي للاسواق والمحلات التجارية للملابس. وتملأ أروقتها بأنواع من الملابس والأحذية لماركات كبيرة مشهورة وكل السلع التي منع وحرم على التجار بيعها في محلاتهم التجارية.
وترى الهيآت الممثلة لتجار جهة الدار البيضاء الكبرى
في هذا السلوك انحيازا لا أخلاقيا للمقاولات الكبرى، ضمن منافسة غير شريفة.
ومن هذا المنطلق، تعتبر هذه الهيآت التجارية أن كل توجه نحو السماح لهذه المساحات الكبرى لاستمرار نشاطها في عرض هذه المنتوجات الممنوعة من البيع في هذه اللحظة، ينبغي أن يتبعه بشكل مباشر السماح للتجار الذين لا يزالون ملتزمين بقرارات السلطة باستئناف أنشطتهم التجارية.
وإعطاؤهم الإذن لفتح أسواقهم لممارسة حقهم المشروع في عرض منتوجاتهم، وبيعها بكل مسؤولية وتساو أمام القانون، شريطة إلتزامهم الكامل بشروط السلامة الصحية، التي جاءت في الورقة التوجيهية لغرفة الصناعة والتجارة والخدمات جهة الدار البيضاء بهذا الخصوص.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.