تضاعف عدد حالات التسريح في البرتغال خلال شهر فبراير

0 127

ارتفع عدد العمال الذين تم تسريحهم في البرتغال خلال شهر فبراير 2024 بشكل كبير مقارنة بالعام الماضي، حيث بلغ 11 ألف شخص، أي ما يعادل ثلاثة أضعاف عدد العمال الذين تم تسريحهم في فبراير 2023.

وذكرت وزارة العمل والتضامن والضمان الاجتماعي البرتغالية في تقريرها الشهري أن هذا الرقم يمثل أعلى مستوى له على الإطلاق.

وأشار تقرير أعده مكتب الاستراتيجيات والتخطيط التابع للوزارة إلى أن الزيادة في عدد حالات التسريح بلغت حوالي 200% مقارنة بالعام الماضي، أي ما يعادل 7245 عاملاً إضافيًا.

كما أفاد التقرير بأن عدد الشركات التي قامت بتسريح عمالها ارتفع إلى 609 شركة، وهو أيضاً أعلى مستوى له على الإطلاق.

وفي يناير 2024، تم تسريح عدد قياسي من العمال بلغ 598 عاملاً.

وبحسب التقرير، غطى مخطط ساعات العمل المخفضة 6039 عاملاً، بينما تم تسجيل 4968 عاملاً في إطار مخطط التعليق المؤقت للعقود.

وتنص قوانين العمل البرتغالية على أن يحق للعمال الذين يتم تسريحهم مع تعليق العقود الحصول على تعويض شهري يساوي ثلثي إجمالي راتبهم العادي، مع ضمان حد أدنى يساوي قيمة الحد الأدنى الوطني للأجور (820 يورو في العام 2024)، وحد أقصى يعادل ثلاثة أضعاف الحد الأدنى للأجور.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.