تزنيت.. اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية توافق على عدد من المشاريع التنموية

0 138

مجلة صناعة المغرب/ رشيد محمودي 

قررت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية لعمالة إقليم تزنيت، الموافقة بالإجماع على عدد من المشاريع التي تهدف إلى مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة، والدفع بالرأسمال البشري للأجيال الصاعدة، إضافة إلى دعم الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب، برسم سنة 2022.

ووافقت اللجنة على هذه المشاريع، خلال اجتماع اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية الذي ترأسه مؤخرا، عامل إقليم تزنيت حسن خليل، وخصص جدول أعماله لاستكمال الدراسة والمصادقة على بعض المشاريع والعمليات القابلة للتمويل في إطار مختلف برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية برسم السنة المالية 2022.

ويتعلق الأمر بخلق ثلاث وحدات للتعليم الأولي بكل من جماعتي الركادة وبونعمان، بكلفة إجمالية بلغت 590 ألف درهم، بتمويل كلي من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وذلك في إطار برنامج الدفع بالرأسمال البشري للأجيال الصاعدة ضمن محور دعم التعليم الأولي بالوسط القروي.

وبالنسبة لبرنامج تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب، فقد تم ضمن محور ريادة الأعمال، المصادقة على سبعة مشاريع بتكلفة إجمالية ناهزت مليونا و246 ألفا و419 درهما، ساهمت فيها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بـ917 ألفا و926 درهما.

ووافقت اللجنة على منح اعتمادات مالية بلغت 480 ألف درهم لتمويل تنفيذ عدة عمليات تتعلق بالمواكبة القبلية والبعدية للشباب حاملي المشاريع في مجال ريادة الأعمال قصد الرفع من عدد المشاريع الممكن تمويلها في إطار هذا المحور برسم سنتي 2022 و2023.

وضمن محور دعم الاقتصاد الاجتماعي التضامني، تمت المصادقة على مشروعين بكلفة إجمالية بلغت 382 ألفا و840 درهما، ساهمت فيها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية باعتمادات مالية بلغت 229 ألفا و736 درهما.

وتشمل هذه المشاريع، تخصيص مبلغ 50 ألف درهم لدعم قافلة طبية متعددة التخصصات على صعيد إقليم تزنيت خلال شهر شتنبر القادم وذلك بشراكة مع عدة جهات في إطار برنامج مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة.

وفيما يتعلق بالتكوين والتأهيل المهني، فقد صادقت اللجنة الإقليمية على مقترح “دعم التكوين والتأهيل المهني للشباب” لمدة سنتين، وذلك استجابة للخصاص المعبر عنه أثناء أنشطة الاستماع والتوجيه على مستوى منصة الشباب بتزنيت، حيث تم في هذا الإطار تخصيص اعتمادات مالية إجمالية بلغت 930 ألف درهم.

جدير بالذكر أن الاجتماع انعقد بحضور أعضاء اللجنة الإقليمية ورؤساء السلطات المحلية، ورؤساء اللجن المحلية للتنمية البشرية، ورؤساء الأقسام بالعمالة ورؤساء المصالح الخارجية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.