بركة يترأس بالعرائش اجتماع المجلس الإداري لوكالة الحوض المائي اللكوس

0 435

مجلة صناعة المغرب 

انعقد اليوم الاثنين بالعرائش المجلس الإداري للمجلس الإداري لوكالة الحوض المائي اللكوس برسم سنة 2022 برئاسة وزير التجهيز والماء نزار بركة.

وخلال هذا الاجتماع، الذي حضره عامل إقليم العرائش العالمين بوعاصم بحضور المنتخبين ورؤساء المصالح الخارجية المعنية وأعضاء مجلس الحوض المائي اللكوس، تم تقديم حصيلة منجزات وكالة الحوض المائي خلال سنة 2021 وحالة تقدم إنجاز برنامج سنة 2022، والتي تميزت بإنجاز العديد من المشاريع والأنشطة المرتبطة بمجال التخطيط والتدبير المندمج والتشاركي والمستدام للموارد المائية على صعيد الحوض، وتفعيل مضامين البرنامج الوطني للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي 2020-2027.

كما تمت المصادقة على حسابات الوكالة برسم السنة المالية 2021، إضافة إلى برنامج عمل الوكالة ومشروع ميزانيتها برسم سنة 2023، بكلفة إجمالية تناهز 129,82 مليون درهم، والذي يهدف، إلى مواصلة جهود التقييم والتعبئة والمحافظة على الموارد المائية للاستجابة للطلب المتزايد على الموارد المائية، ولمواكبة التنمية الاقتصادية والاجتماعية المنشودة لهذه المنطقة.

وشكل هذا الاجتماع فرصة للتدارس والمصادقة على مشروع المخطط التوجيهي للتهيئة المندمجة للموارد المائية بأحواض اللكوس وطنجة والساحلية المتوسطية، الذي سيشكل خارطة الطريق المتعلقة بالتنمية والتدبير المندمج والمستدام للموارد المائية من أجل تلبية جميع الحاجيات من الماء في ظروف جيدة في أفق 2050.

في كلمة بالمناسبة، أكد السيد بركة على أهمية الماء ومكانته الاستراتيجية بالنسبة لكل القطاعات، باعتباره احد الدعائم الأساسية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية التي يعرفها المغرب، متوقفا عند الظرفية الاستثنائية التي يشهدها البلد، والتي تفاقمت خلال السنوات الأخيرة واتسمت بقلة التساقطات المطرية.

وأبرز أن الحكومة تعمل على كافة المستويات على معالجة إشكالية الماء في كل أبعادها وبالجدية اللازمة.

في هذا الشأن، استحضر الوزير التوجيهات الملكية السامية، لاسيما الواردة في خطاب جلالته بمناسبة افتتاح الدورة البرلمانية الأولى من السنة التشريعية الثانية للولاية التشريعية الحادية عشر، بتاريخ 14 أكتوبر 2022، مشيرا الى أن الوزارة تعمل على التحسين المستمر لاستراتيجيات تدبير الموارد المائية والمخطط الوطني للماء، على ضوء التوجيهات الملكية السامية والتصريح الحكومي و النموذج التنموي، وذلك في إطار تشاركي مع القطاعات المعنية، إقليميا وجهويا ووطنيا.

على الصعيد الجهوي، ذكر السيد بركة بأن منطقة نفوذ وكالة الحوض المائي اللكوس اتسمت خلال السنة الهيدرولوجية 2021 – 2022 بعجز إجمالي في التساقطات المطرية ناهز 47 في المائة، علما بأن هذا العجز يسجل للسنة الرابعة على التوالي ، مما أثر سلبا على حجم الواردات على مستوى سدود المنطقة.

لمواجهة تداعيات هذه الحالة الاستثنائية، ذكر الوزير بإنجاز عدد من المشاريع في إطار البرنامج الوطني للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي 2022 – 2027، مشيرا في هذا السياق إلى إنجاز مشروع تقوية التزويد بالماء الصالح للشرب لطنجة الكبرى من خلال ربطه بسد دار خروفة، وإنهاء أشغال الشروع في ملء واستغلال سد الخروب، الذي سيمكن من تزويد طنجة الكبرى بالماء الصالح للشرب، وتامين تزويد مدينة تارجيست عبر ربطها بنظام التزويد الخاص بمدينة الحسيمة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.