انطلاق المنظومة الصناعية BSH لقطاع الأجهزة المنزلية

وقعت وزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي ومجموعة BSH Hausgeraete GmbH ، من خلال فرعها BSH Electrodomésticos España ، بتاريخ 16 يوليوز 2019 بالرباط، مذكرة تفاهم تتوخى إحداث منظومة صناعية للتزوُّد بأجزاء ومكونات منتوجات الأجهزة المنزلية. وستُوجه هذه الأجزاء والمكونات لمصانع تجميع المجموعة بأوربا.

وقد تم توقيع مذكرة التفاهم هذه من طرف السيد مولاي حفيظ العلمي، وزير  الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي والسيد  José Juste، مدير التكنولوجيا والعمليات لشركة BSH Electrodomésticos España.

ومنظومة  BSH، على غرار المنظومات الصناعية للتزود المهيكلة مع المقاولات الريادية مثل رونو ومجموعة PSA وبوينغ، هي برنامج صناعي متكامل صُمِّم من أجل توسيع قاعدة إنتاج موردي شركة BSH بالمغرب. ومن شأن المنظومة الصناعية لهذه الشركة أن تسمح بإحداث 2000 فرصة عمل ورفع عائدات الصادرات إلى 150 مليون أورو، من خلال تعبئة 15 مُورِّدا في أفق سنة 2023 ورفع قيمة الاستثمارات إلى 25 مليون أورو.

وصرح السيد العلمي في هذا الشأن بأن انطلاق هذه المنظومة الصناعية الجديدة يندرج في إطار تطوير سلاسل القيمة الصناعية الذي يتم في سياق تفعيل مخطط تسريع التنمية الصناعية. ويُرتقب أن تسمح منظومة   BHSبتنمية الإنتاج الصناعي الوطني حول مهن الصناعة المعدنية وصناعة البلاستيك والمكونات الكهربائية والإليكترونية.

وتتبوأ مجموعة BSH، التي تضم 61000 مساعد و 42 موقعًا إنتاجيا عبر العالم، الصدارة في سوق الأجهزة المنزلية الأوروبية. ويعمل لدى هذه المجموعة بإسبانيا 4000 مساعد وذلك بأربعة مواقع إنتاجية ومنصة لوجستيكية مركزية وعدة مراكز للتميز تسهر على تطوير تكنولوجيات لفائدة مجموعة BSH برُمتها. وقد أنشأت مجموعة  BSH- التي تتواجد على المستوى التجاري بالمغرب منذ 20 عامًا من خلال العلامة التجارية Bosch –  فرعا بالمملكة خلال سنة 2008 لتحقيق أهدافها التنموية بشكل أمثل.

وخلال مراسم الانطلاق، وقعت وزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي مذكرتيْ تفاهم تجسدان الاستثمارات الأولى لمنظومة BSH.

تتعلق مذكرة التفاهم الأولى الموقعة مع الشركة الإسبانية Gravalos Constructionnes بإنجاز استثمار ريادي تبلغ قيمته 40 مليون درهم، وذلك بوحدة لإنتاج مَحَثَّات  مواقد الطبخ  (inducteurs pour les plaques de cuisson). وتتعلق مذكرة التفاهم الثانية، الموقعة مع شركتي Virmousil و SIGIT،  بانضمام هاتين الشركتين إلى المنظومة الصناعية لشركة  BSH.

Virmousil  شركة مغربية تعمل منذ 15 سنة في مجال تجميع الحُزَم الكهربائية وتجميع مكونات السلامة الخاصة بمقصورة الركاب وماسحات الزجاج. و SIGIT التي استقرت بالمملكة منذ سنة 2014، شركة إيطالية تزود قطاع السيارات بالأجزاء البلاستيكية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.