انطلاقة أشغال بناء مركز تفاعلي للتربية الطرقية بتمارة

0 75

من المنتظر أن تتعزز بنية السلامة الطرقية بالرباط والنواحي بمركز تفاعلي للتربية الطرقية، أعطيت انطلاقة أشغاله يوم الأربعاء 26 فبراير 2020، بتمارة.

ويندرج المركز الذي وضع حجره الأساس وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، عبد القادر اعمارة، في إطار تفعيل الإستراتيجية الوطنية للسلامة الطرقية 2017- 2026، خاصة من خلال مشاريع تلامس الأطفال من 6 إلى 14 سنة، وتنفيذا لبرنامج “جيل السلامة”.

وقد أحدث هذا المركز بمبادرة من الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية (نارسا)، بشراكة مع عدة أطراف ضمنها عمالة الصخيرات-تمارة، ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، ووزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، ووزارة الثقافة والشباب والرياضة.

ويهدف هذا الفضاء البيداغوجي، الذي يمكن المشاركين من تلقي تكوينات نظرية وتطبيقية حول الوقاية الطرقية، إلى نشر ثقافة السلوكات الطرقية الجيدة بين الأطفال، وإطلاعهم على المخاطر المرتبطة بحوادث السير وعواقبها.

وسيتم تأطير هذه البنية التي ستقام على مساحة 5 آلاف متر مربع وبغلاف مالي يقارب 8 ملايين درهم، من طرف منشطين ومكونين متخصصين في مجال السير الطرقي، حيث سيتناولون مع الناشئة موضوعات ذات الصلة بفضاء الطرق ومكوناته وبقواعد حركة السير، من علامات وتشوير وإشارات ضوئية وبالسلوكات الواجب تجنبها حفاظا على السلامة الجسدية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.