الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمراكش: استثمار حوالي 3 مليار درهم ما بين 2014 و2023

0 1٬079

استثمرت الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمراكش (راديما) غلافا ماليا يقدر بحوالي 3 مليار درهم في الفترة 2014 – 2023 ضمنها 360 مليون درهم خلال سنة 2023 من أجل تقوية البنية التحتية لشبكات الماء والكهرباء والتطهير السائل بالمدينة الحمراء.

وتم الكشف عن ذلك خلال أشغال الدورة العادية للمجلس الإداري للوكالة المنعقدة أمس الخميس بمراكش، بحضور على الخصوص، والي جهة مراكش آسفي عامل عمالة مراكش، فريد شوراق.

وخلال هذا الاجتماع قدمت المديرة العامة للوكالة نادية الهلالي، التقرير السنوي حول التسيير الإداري لسنة 2023 وشمل تقارير الحسابات والمؤشرات التقنية والتجارية والمالية وكذا الاستثمارات المنجزة برسم الفترة الممتدة من 2014 إلى 2024 والذي يحث الوكالة على انجاز بنية تحتية تلائم تطور المدينة الحمراء وكذا مواصلة تقديم الخدمات ذات جودة عالية تماشيا مع الانتظارات المتزايدة لساكنة وزوار المدينة.

وبحسب بلاغ للوكالة، صادق أعضاء المجلس الإداري بالإجماع على الحسابات الرسمية لسنة 2023، معبرين عن الارتياح الكبير للمستوى الجيد للمؤشرات التقنية والمالية والتجارية وحكامة الإدارة والتدبير.

ونوهوا بالمجهودات المبذولة من أجل التصدي لتداعيات الوضع المائي الراهن الذي يعرفه المغرب وخصوصا جهة مراكش – آسفي، وكذا الإجراءات التي اتخذتها الوكالة في فترة ما بعد زلزال الحوز عبر التدخل الفعال للفرق من أجل إعادة تزويد المناطق المتضررة بالماء والكهرباء في أحسن الظروف.

وفي هذا الإطار، أعلن والي الجهة عن إنشاء لجنة استراتيجية محلية للماء بقيادة الوكالة تضم جميع المتدخلين في سلسلة الإمداد بالمياه الصالحة للشرب لمدينة مراكش من أجل دراسة التدابير الواجب اتخاذها إلى غاية سنة 2030 لتعزيز تأمين تزويد المدينة بالمياه الصالحة للشرب من أجل مواجهة جل التحديات والرهانات في أفق 2030.

وبخصوص أهم انجازات الوكالة خلال سنة 2023، فقد استثمرت (راديما) أزيد من 300 مليون درهم بهدف مواكبة التنمية المستدامة للمدينة مع ضمان استمرارية خدمات الماء والكهرباء والصرف الصحي وإعادة استعمال المياه العادمة المعالجة، بالإضافة إلى تحسين الحكامة خاصة فيما يتعلق بتبسيط ورقمنة الإجراءات والمساطر المرتبطة بالعلاقة مع الزبناء.

وفي إطار جهود تحقيق التنمية المستدامة، واصلت الوكالة تقليص تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون (75 ألف طن سنويا)، وتثمين حمأ الصرف الصحي المجفف في صناعة مواد البناء.

كما قامت (راديما) بتعبئة أكثر من 32 مليون متر مكعب سنويا من المياه النقية المخصصة لري المساحات الخضراء، وذلك منذ سنة 2012، وبرمجة عدة حملات تحسيسية بشراكة مع النسيج الجمعوي وذلك من أجل ارساء ثقافة أكثر احتراما للبيئة والموارد الطبيعية.

ولمواصلة تحسين جودة الخدمات الرقمية للوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء، تم اطلاق العمل بالمنصة الرقمية رخص – شبكات المخصصة للمنعشين العقاريين والمستثمرين من أجل انجاز التقييمات الخاصة بالمشاريع الكبرى .

وفي إطار تحسين جودة خدماتها الرقمية، قامت الوكالة بتوفير خدمة المحادثة التفاعلية ” Chat Bot” داخل المنصة الافتراضية، تتيح الولوج السريع والعملي لمختلف المعلومات المتعلقة بكافة الأساليب التجارية للوكالة.

كما تمكنت الوكالة، بحسب البلاغ، من الحفاظ على الشهادة الثلاثية للجودة والسلامة والبيئة لنظام التسيير المندمج الخاص بها حسب المعايير الدولية 27001 ISO وISO 14001 نسخة 2015، ثم ISO 45001 نسخة 2018 وكذا شهادة الاعتماد الخاصة بمختبر تحاليل المياه حسب المعيار 17025 ISO ، مضيفا أنه خلال سنة 2023 عززت الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمراكش نظام تسييرها المندمج من خلال الحصول على شهادة ISO37001 لنظامها الخاص بمكافحة الرشوة.

وبخصوص الإجراءات المتخذة ما بعد زلزال الحوز، عملت (راديما) على تشخيص أزيد من 1200 مخيم ودوار متضرر لإعادة ربطها بخدمات الماء والكهرباء والصرف الصحي عبر تعبئة فرق تابعة لجل وكالات وشركات التوزيع على الصعيد الوطني من أجل التدخل على مستوى مدينة مراكش وكذا عمالتي الحوز وشيشاوة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.