المنتدى الأول للكفاءات المغربية المقيمة بإفريقيا في خدمة تنمية القارة

0 71

تجسيدا للتوجيهات الملكية تجاه القارة الإفريقية، وتفعيلا للبرنامج الوطني لتعبئة الكفاءات المغربية المقيمة بالخارج، نظمت الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج المنتدى الأول للكفاءات المغربية المقيمة بإفريقيا، يوم 14 مارس 2021 بأبيدجان، تحت شعار “الكفاءات المغربية بإفريقيا في خدمة تنمية القارة”

ويشكل المنتدى  منصة للأداء المتميز وتبادل الخبرات بين الكفاءات المغربية بإفريقيا وكفاءات مواطني الدول الإفريقية؛ وكذا أداة لبناء جسور التعاون بين هذه الكفاءات المغربية وشبكات الكفاءات المغربية المنظمة المقيمة بباقي القارات.

ويهدف المنتدى إلى  نقل الخبرات والمعارف والاستثمار للكفاءات المغربية بالقارة الافريقية، وكذا إطلاعها على الفرص المتاحة بالمغرب قصد تطوير شراكات مع القطاعين العام والخاص والجامعات ومراكز البحث والمساهمة في تعزيز الشراكة جنوب-جنوب من خلال تثمين الخبرة المغربية واستثمارها في الأوراش الاقتصادية بإفريقيا والاستفادة من التجربة المغربية في هذا المجال.

وكان  المنتدى، الذي نظم حضوريا وعبر تقنية المناظرة المرئية، فرصة للتعرف على كفاءات مغربية  بارزة  في مجالات واعدة ومتنوعة  وتعمل في مجال البحث العلمي والقطاع الخاص وبمنظمات دولية مهمة، حيث شارك فيه حوالي 145 كفاءة مغربية مقيمة بأزيد من 12 دولة إفريقية، إضافة إلى ممثلي عدد من القطاعات الحكومية المغربية والمؤسسات الوطنية ذات الصلة بشؤون وقضايا المغاربة المقيمين بالخارج.

ويأتي هذا المنتدى في إطار مواصلة تنزيل برنامج الوزارة المنتدبة في الشق المتعلق بمواكبة إحداث وتنظيم شبكات الكفاءات المغربية بالخارج من أجل تعبئتها لتثمين وتعزيز مساهمتها في مختلف الأوراش التنموية الوطنية التي أعطى انطلاقتها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، إذ شكل خطوة أولى لإحداث شبكة الكفاءات المغربية المقيمة بإفريقيا.

وتجدر الإشارة إلى أن الوزارة أطلقت مؤخرا برنامجا وطنيا لتعبئة الكفاءات المغربية المقيمة بالخارج، كما وضعت مجموعة من الآليات المتعلقة بتشجيع ودعم المستثمرين المغاربة المقيمين بالخارج لتقوية مساهمتهم في تنمية المملكة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.