القنيطرة تحتضن لقاء مغربي-ألماني حول “جودة القمح و متطلبات المطاحن”

0 90

تنظم سفارة جمهورية ألمانيا الاتحادية في المغرب، بتعاون مع مركز الاستشارة الفلاحية المغربي-الألمانين(CECAMA)  وبدعم من الوزارة الاتحادية للتغذية والفلاحة الألمانية، اليوم المغربي-الألماني للحبوب.

وجسب بلاغ توصلت IDM عربية بنسخة منه، سيعقد هذا الحدث يوم الأربعاء 28 نونبر 2018، بالغرفة الفلاحية للقنيطرة، ابتداءً من الساعة 9:00 حتي الساعة 2:00 بعد الزوال، حول موضوع “جودة القمح و متطلبات المطاحن”.

يكتسي إنتاج الحبوب بالمغرب أهمية استراتيجية احترام معايير جودة الحبوب والتخزين من بين  التحديات التي يجب رفعها لتامين إمداد موثوق للسوق الداخلية.

يجمع هذا اليوم مختلف فاعلي سلسلة الحبوب، وسيقدم المتدخلون، الخبراء الألمان والمغاربة، في هذا السياق التطورات والتحديات والخبرات الجيدة -ابتداء من تحسين البذور وتخزينها وصولا إلى معالجتها في المطاحن. و سيشهد اليوم مشاركة الجهات الفاعلة الرئيسية في هذا القطاع بالمغرب، بما في ذلك الكونفدرالية المغربية للفلاحة والتنمية القروية (COMADER) ، والمكتب الوطني المهني للحبوب و القطاني (ONICL) والفدرالية الوطنية البيمهنية للبذور و الشتائل (FNIS)  وكذلك المعهد الوطني للبحث الزراعي (INRA) و المدرسة الوطنية للفلاحة بمكناس (ENA).

وقالت المستشارة الفلاحية في سفارة ألمانيا بالرباط، كارولين شولمايير : “إن الخبز والمخبوزات جزء لا يتجزأ من ثقافة التغذية المغربية. ستمكن أساليب زراعة وتخزين أمثل  من تحسين طعم ونوعية القمح.”

جدير بالذكر أن هذا الحدث يثم تنظيمه في أعقاب الاجتماع المغربي الألماني حول أسواق وتقنيات الحبوب الذي عقد في الدار البيضاء في ماي 2018. و قد رحب المنظمون بالتطور الذي يعرفه التعاون الثنائي بين ألمانيا والمغرب للوصول إلى مجالات تعاون جديدة في هذا القطاع.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.