الصخيرات.. “الابتكار والتكنولوجيات الحديثة: الفرص المتاحة للمغرب” موضوع الورشة الموضوعاتية الأولى للخبراء المغاربة المقيمين بفرنسا

انطلقت صباح يومه الأربعاء 04 يوليوز 2018 بمدينة الصخيرات، الورشة الموضوعاتية الأولى للخبراء المغاربة المقيمين بفرنسا تحت شعار “الابتكار والتكنولوجيات الحديثة: الفرص المتاحة للمغرب”، التي تنظمها الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، يومي 4و5 يوليوز الجاري.

ومن المنتظر أن تتناول أشغال الورشة الموضوعاتية  خمسة محاور تتمثل في المعطيات والتكنولوجيات الرقمية، والطاقة والنجاعة الطاقية والبيئة، والبحث والتطوير والتنمية بالمغرب، والاستثمار وخلق المقاولات، والمدن والجهات والمجالات.

وكشف عبد الكريم بنعتيق الوزير المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، حسب بلاغ توصلت IDM  عربية بنسخة منه،  أن هذه الورشة المنظمة تندرج ضمن سلسلة تضم 12 ورشة موضوعاتية لتعبئة الكفاءات المغربية المقيمة بفرنسا، في 12 جهة بالمغرب.

وأوضح بنعتيق أن الورشة تهدف إلى تثمين خبرات وتجارب الخبراء المغاربة بفرنسا في مجال الابتكار والتكنولوجيات الحديثة وربط جسور الشراكة بينهم وبين نظرائهم بالمغرب. مضيفا أن الورشة ستناقش مواضيع مهمة ومتعددة.

وتحدث الوزير في كلمته الافتتاحية عن العلاقات المتينة والمتميزة التي تجمع المغرب بفرنسا، والدور الكبير الذي لعبته في تكوين أطر عليا بفرنسا على مدى العصور.

من جهته عبر السفير الفرنسي بالمغرب جون فرانسوا جيرو عن سعادته الكبيرة بحضور أشغال الورشة، مؤكدا على أن العلاقات المغربية الفرنسية تتقوى بشكل كبير.

وأضاف السفير الفرنسي أن العديد من الطلبة المغاربة يعبرون عن رغبتهم في إكمال مشوارهم الدراسي بالمعاهد الفرنسية، وهذا يعتبر لنا فخرا.

يذكر أن الورشة  تُنظم في إطار تفعيل الجهة 13 للمقاولين مغاربة العالم، وتعرف مشاركة حوالي 100 خبير مغربي مقيم بفرنسا (أرباب مقاولات، وأطر عليا، وباحثون…) ونظرائهم بالمغرب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.