السيد رباح يجري مباحثات مع وفد عن الهيئة العربية للطاقة المتجددة

0 438

أجرى وزير الطاقة والمعادن والبيئة، عزيز رباح،  الخميس بالرباط، مباحثات مع وفد من الهيئة العربية للطاقة المتجددة برئاسة أمينها العام محمد نواف الطعاني، تمحورت حول الاستعدادات للدورة السادسة للمنتدى العربي للطاقات المتجددة، المقرر عقدها السنة المقبلة بالمغرب.

وشكل هذا اللقاء مناسبة للسيد رباح لمناقشة سبل تطوير التعاون الثنائي ودراسة الاستعدادات لاحتضان الدورة السادسة للمنتدى العربي للطاقات المتجددة، التي سيتم تنظيمها لأول مرة بالمغرب سنة 2020، في إطار النهوض بالتعاون العربي في مجالات الطاقات المتجددة والتنمية المستدامة.

وأكد السيد رباح، خلال هذا الاجتماع، على أن اختيار تنظيم المغرب للمنتدى المقبل ينبع من قناعة مسؤولي الهيئة العربية بنجاح هذه التظاهرة، وضرورة الاستفادة من تجربة المملكة في مجال التنمية المستدامة، خاصة بعد اختيار المغرب لترؤس هذه الهيئة العربية للعامين المقبلين، على هامش فعاليات المنتدى الدولي السادس والعربي الخامس للطاقة المتجددة، الذي استضافته العاصمة الأردنية يومي 27 و28 غشت الماضي.

وشدد الوزير على “الآفاق الواعدة” للتعاون بين البلدان العربية من خلال “برامج طموحة” بين مختلف مؤسسات الدولة والوكالات المتخصصة في الطاقات المتجددة، مشيرا إلى أن الطاقات المتجددة تمثل قطاعا اقتصاديا يكتسي أهمية في مجال خلق القيمة، والتدفقات المالية، وإحداث فرص الشغل والتنمية الصناعية.

من جانبه، أشاد الأمين العام للهيئة العربية بدور وانخراط المغرب كبلد رائد في مجال الطاقات المتجددة من خلال تطوير المدن الذكية والسيارات الكهربائية، مبرزا أن المملكة تعد نموذجا يحتذى بالنسبة للبلدان العربية في مجال الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية.

وأشار إلى أن المنتدى ينبغي أن يشكل مناسبة للبلدان العربية للاستفادة من التجربة المغربية والكفاءات التي تتمتع بها البلاد.

يذكر بأن الهيئة العربية للطاقة المتجددة تعتبر بمثابة مؤسسة عربية تساعد المجتمعات العربية على تغيير سلوكها وثقافتها المتعلقة باستخدام الطاقات، من خلال التحسيس والعمل من أجل نقل تكنولوجيات الطاقات المتجددة وتعزيز النجاعة الطاقية في العالم العربي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.