التنمية الاقتصادية والاجتماعية في قلب لقاء بين الباطرونا وحزبالتقدم والاشتراكية‎

0 27

استجابة لطلب محمد نبيل بنعبد الله، استقبل شكيب العلج ومهدي التازي، رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب ونائبه العام، يوم أمس، وفدا من حزب التقدم والاشتراكية بقيادة كاتبه العام.

كان هذا اللقاء، الذي يندرج في إطار الحوار البناء والملتزم بين الاتحاد وفاعلي المجتمع المدني بما في ذلك الأحزاب السياسية والنقابات، فرصة لمناقشة العديد من القضايا ذات الصلة بالنموذج التنموي الاقتصادي والاجتماعي لبلدنا.

وأشار شكيب العلج خلال الاجتماع إلى عدد من النقاط المتعلقة بدور الصناعة بصفتها قاطرة لاقتصادنا، زيادة على قضايا تهم البيئة وإدماج القطاع غير المهيكل، وكذا إرساء مناخ أعمال وتوفير دعم ومواكبة للمقاولات الصغيرة جدا والصغرى والمتوسطة من أجل تعزيز نموها

وأصر رئيس الاتحاد على ضرورة إنشاء ميثاق ثلاثي جديد بين المواطن، والمقاولة والدولة لاستعادة الثقة وتحفيز نمو اقتصادي دامج ومستدام.

وقدم الكاتب العام لحزب التقدم والاشتراكية من جهته، مقترحات عملية تهدف إلى تجاوز مرحلة ما بعد الحجر الصحي بنجاح. هذه المقترحات جزء من « عقد سياسي جديد » يرتكز على المحاور التالية: تنفيذ خطة الإقلاع الاقتصادي، والقضاء على الهشاشة والفقر، وتحقيق العدالة الاجتماعية وتعزيز الثقافة، زيادة على تعميق الحياة الديمقراطية والبناء المؤسساتي.

إذ شدد بنعبد الله على أهمية دور الدولة في وضع خطة استراتيجية دامجة تأخذ بعين الاعتبار الأولويات الجديدة، وإنشاء أنظمة لتوجيه الإنتاج والاستهلاك، ومراقبة وتنظيم المنافسة والأسعار والجودة وحماية المستهلك، وإعطاء الأولوية للاستثمار العمومي لدعم خطط التنمية الاقتصادية والصناعية الرئيسية والقطاعات الاستراتيجية مع اعتماد مع اعتماد نهج مالي مبتكر.

من جانبه، عرض مهدي التازي التدابير الرئيسية التي اقترحها الاتحاد في إطار خطته للإقلاع الاقتصادي التي تهدف إلى حماية العرض وخروج آمن من الأزمة، وكذا تحفيز الطلب من خلال تدخل الدولة بشكل أكبر، ووضع آليات عرضية لتسريع تحول الاقتصاد الوطني.

وقد شارك في هذا اللقاء من جانب الاتحاد العام لمقاولات المغرب كل من عبد الكريم مهدي وحكيم مراكشي، نائبا الرئيس، ورئيسا لجنة الدينامية الجهوية والشراكات بين القطاع العام والخاص، ولجنة الضرائب والجمارك على التوالي، وعبد الإله حفظي، رئيس فريق الاتحاد العام لمقاولات المغرب بمجلس المستشارين، ومريم الزايري، رئيسة لجنة المقاولات الناشئة والتحول الرقمي، وهشام زوانات، رئيس اللجنة الاجتماعية، وسعيد الهادي، رئيس لجنة الاقتصاد الأخضر، و عبد المجيد فايز، نائب رئيس لجنة الضرائب والجمارك.

ومن جانب حزب التقدم والاشتراكية شرفات أفيلال، وعبد الأحد الفاسي الفهري، وعبد السلام الصديقي، وعبد الرحيم بنصر أعضاء المكتب السياسي للحزب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.