ارتفاع النتيجة الصافية المعدلة لحصة مجموعة اتصالات المغرب وعدد الزبناء في الفصل 1 من 2022

في بلاغ حول النتائج المالية المُدعمة برسم الفصل الأول من سنة 2022

0 179

بلغت النتيجة الصافية المعدلة لحصة مجموعة اتصالات المغرب 1,5 مليار درهم عند متم مارس 2022، بارتفاع بنسبة 2.5 في المائة بأسعار الصرف الثابتة مقارنة مع الفترة ذاتها من السنة الماضية.

وأوضحت “مجموعة اتصالات المغرب”، في بلاغ حول النتائج المُدعَمة برسم الفصل الأول من سنة 2022، أنها “ترتكز على دينامية أصولها في إفريقيا جنوب الصحراء وتبدأ سنة 2022 بنتائج مشجعة”.

وأشار المصدر ذاته إلى أن الدخل التشغيلي المعدل قبل الإهلاك والاستهلاك (EBITDA) لمجموعة اتصالات المغرب، خلال الفترة ذاتها، انخفض بشكل طفيف بنسبة 0,9 في المائة (ناقص 0,1 في المائة بأسعار الصرف الثابتة) ليبلغ 4,519 مليار درهم بفضل جهود التحكم المستمر في التكاليف التشغيلية، بينما ارتفع هامشها بمقدار 0.3 نقطة بأسعار الصرف الثابتة وظل عند المستوى المرتفع 51,5 في المائة.

وبالنسبة لأنشطة المجموعة، بلغ الدخل التشغيلي المعدل قبل الاهلاك والإستهلاك 2.613 مليار درهم خلال الفصل الأول من سنة 2022، بانخفاض ب  2.2  في المائة مقارنة بالفترة ذاتها من السنة الماضية ، بينما تحسن هامش EBITDA بمقدار 0.3 نقطة ليستقر عند المستوى المرتفع 54.9 في المائة.

على المستوى الدولي، بلغ الدخل التشغيلي المعدل قبل الإهلاك و الإستهلاك 1.906 مليار درهم بارتفاع 0.9 في المائة (زائد 2.8 في المائة بأسعار الصرف الثابتة) مدفوعاً بزيادة حجم الأعمال.

وبالنسبة للنتائج التشغيلية المعدلة (EBITA) لمجموعة اتصالات المغرب، فقد بلغت 815ر2 مليار درهم، بزيادة 2.5 بالمائة (+ 3.2 بالمائة بأسعار الصرف الثابتة) نتيجة انخفاض رسوم الاستهلاك. وارتفع الهامش التشغيلي المعدل بمقدار 1.2 نقطة بأسعار الصرف الثابتة ليصل إلى 32.1 بالمائة.

وفي المغرب، وصل الدخل التشغيلي المعدل إلى 1.742 مليار درهم، مستقرا تقريبا في (-0.1 بالمائة) بسبب انخفاض رسوم الإهلاك والإستهلاك، بينما وصل هامش EBITA المعدل إلى 36.6 بالمائة ، بتحسن قدره 0.9 نقطة.

على المستوى الدولي، وصل الدخل التشغيلي المعدل (EBITA) خلال الفصل الأول من عام 2022 إلى 1،074 مليار درهم، بزيادة قدرها 9 بالمائة بأسعار الصرف الثابتة ، وذلك بفضل نمو الدخل التشغيلي المعدل قبل الإهلاك والاستهلاك وانخفاض مصاريف الإهلاك.

وبخصوص التدفق النقدي المعدل من العمليات (CFFO) فقد بلغ 3.151 مليار درهم، بزيادة 17.5 بالمائة (+ 18.5 بالمائة بأسعار الصرف الثابتة) مقارنة بالفترة نفسها من سنة 2021 .

ففي المغرب، ارتفع هذا التدفق النقدي المعدل من العمليات ب 1ر57 في المائة إلى 919ر1 مليار درهم . وعلى المستوى الدولي ، بلغ 1،232 مليار درهم، بانخفاض 13.8 بالمائة بأسعار الصرف الثابتة. ويرجع ذلك بشكل رئيسي إلى زيادة الاستثمارات بنسبة 97 بالمائة بأسعار الصرف الثابتة.

عدد زبناء المجموعة في ارتفاع مستمر

حققت مجموعة اتصالات المغرب رقم معاملات بلغ 8.8 ملايير درهم خلال الثلاثة أشهر الأولى من هذه السنة، بانخفاض نسبته 1.6 في المائة (ناقص 0.6 في المائة بسعر صرف ثابت) مقارنة مع الفترة ذاتها من سنة 2021. بينما بلغ عدد زبناء مجموعة “اتصالات المغرب” ما يقارب 76 مليون زبون حتى متم شهر مارس 2022، بزيادة قدرها 3,6 بالمائة مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية.

وأبرزت المجموعة في البلاغ ذاته أن رقم المعاملات كان مدعوما بالإيرادات الدولية التي زادت بنسبة 1.8 في المائة بسعر صرف ثابت، والتي عوضت جزئيا الانخفاض في الإيرادات في المغرب، التي لا تزال متأثرة بالسياقات التنظيمية والتنافسية.

المجموعة أفادت إلى أنه في نهاية شهر مارس 2022، سجلت أنشطة المجموعة في المغرب رقم معاملات بلغ 756ر4 مليار درهم، بانخفاض بنسبة 2.7 في المائة، متأثرة بشكل أساسي بتراجع أنشطة الهاتف المحمول، التي تأثرت بالسياقات التنظيمية والتنافسية، والتي عوضتها جزئيا بيانات الثابت التي تعرف نموا مدعوما (+ 8.3 في المائة).

وأشارت مجموعة اتصالات المغرب إلى أنها تدعم نمو أنشطتها، لا سيما في فروعها، من خلال خطط الاستثمار، الموزعة بطريقة مدروسة وعقلانية، لا سيما فيما يتعلق ببيانات الهاتف المحمول، والخدمات المالية المتنقلة، والخدمات الثابتة عالية السرعة. ومن خلال الاستفادة القصوى من تآزر المجموعة وتجميع الموارد، توفر اتصالات المغرب لنفسها الوسائل لتحقيق نمو منظم ومربح ومستمر.

وخلص البلاغ إلى أن مشاريع الابتكار والتحول الرقمي التي تنخرط فيها المجموعة تتسارع لاكتساب المرونة في مواجهة بيئة أكثر إلحاحاً، ومواصلة تحسين تجربة الزبائن.

مجلة صناعة المغرب | متابعة
وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.