أفضل المبتكرين والقادة في صناعة السيارات..”نيوزويك” تُتوّج الرئيس التنفيذي لـ”هيونداي” بلقب “صاحب رؤية العام”

كرّمت مجلة "نيوزويك" تشونغ لدوره المهم في الصعود الكبير لهيونداي وكيا في عالم صناعة السيارات العالمية. وتحت قيادته ورؤيته الجريئة للمستقبل، تُعيد المجموعة تعريف ما هو ممكن في التنقل، وتوفر قدرًا أكبر من حرية الحركة للإنسانية من خلال كهربة المركبات والروبوتات والتنقل الجوي المتقدم. • المجموعة الكورية الرائدة في صناعة السيارات فازت بثلاث جوائز من بين 6 جوائز تم الإعلان عنها خلال الحفل

0 134

في حفل “نيوزويك” لأفضل المبتكرين وقادة التغيير في صناعة السيارات حول العالم لعام 2022، أعلِنَ، اليوم 21 أبريل، عن فوز الرئيس التنفيذي لمجموعة “هيونداي موتور”، أويسون تشونغ، بجائزة “صاحب رؤية العام“.

بيـان صحفي صادر بالمناسبة عن مجموعة “هيونداي”، تتوفر “مجلة صناعة المغرب” على نسخة منه، أكد أن برنامج “أفضل مبتكري العالم في صناعة السيارات لعام 2022″، تطوَّر ليصبح حدثـاً عالميا يضم أفضل 50 مبتكرا في تصنيف مجلة نيوزويك الأمريكية – وهي قائمة من أصحاب الرؤى والمبتكرين والرواد في مجال التكنولوجيا – والتي تم تقديمها في عام 2021 تؤثر بشكل إيجابي وعميق على حياة الناس.

 وتُمنح جائزة “صاحب رؤية العام” التي تم تقديمها ضمن ست جوائز خلال هذا الحدث إلى قائد يتخذ إجراءات مهمة لتشكيل مستقبل صناعة السيارات، الآن وفي أفق الثلاثين عاماً القادمة.

وكرّمت مجلة “نيوزويك” تشونغ لدوره المهم في الصعود الكبير لهيونداي وكيا في عالم صناعة السيارات العالمية. وتحت قيادته ورؤيته الجريئة للمستقبل، تٌعيد المجموعة تعريف ما هو ممكن في التنقل، وتوفر قدرًا أكبر من حرية الحركة للإنسانية من خلال كهربة المركبات والروبوتات والتنقل الجوي المتقدم.

 وقالت نانسي كوبر، رئيس تحرير النسخة الدولية من مجلة نيوزويك: “يدفع صانعو السيارات الرائدون اليوم الحدود بطرق تجعلنا نتحرك وتأسر الخيال أيضًا. المبتكرون في هذه القائمة يستحقون الإشادة لدورهم في دفع الصناعة إلى الأمام، فضلاً عن قيادتهم للاستجابة للتحديات الناجمة عن الوباء”.

وعند استلام الجائزة، قال تشونغ: “بالنيابة عن الجميع في مجموعة هيونداي موتور، أود أن أشكر نيوزويك على هذه الجوائز الثلاث المرموقة. إنها تعكس العمل الجاد لجميع موظفينا وشركائنا في العمل، الذين يركزون على تحويل المجموعة إلى مزود حلول تنقل ذكي يعلي الاستدامة ويضعها في صميم أعمالنا. إن تفانيهم في جعل التقنيات المبتكرة حقيقة واقعة هو سبب وجودي هنا لمشاركة هذا الشرف “. مُختتماً كلمته بالقول: “تلتزم مجموعة هيونداي موتور بجعل رؤيتنا للتنقل حقيقة واقعة لصالح البشرية جمعاء. نحن نريد إتاحة المزيد من الوقت والمساحة للجميع للقيام بما يدفعهم للأمام حقًا. بالطبع، لا تستطيع مجموعة هيونداي موتور تحقيق ذلك بمفردها. آمل أن تُلهم رؤيتنا خيال الأشخاص الموهوبين في جميع أنحاء العالم، وأن ينضموا إلينا في حل أكبر التحديات التي تواجه البشرية “.

 وإجمالاً، فازت المجموعة بثلاث جوائز من أصل ست تم تقديمها في حدث ” أفضل مبتكري العالم في صناعة السيارات لعام 2022″، إذ كرمت نيوزويك المجموعة بمنحها جائزة “أفضل فريق للبحث والتطوير لهذا العام” وجائزة ” أفضل تطوير قوة محرك للعام “.

 وحصل مركز تطوير بنية المركبات بالمجموعة على جائزة “فريق البحث والتطوير لهذا العام” لتطوير النظام الأساسي المعياري العالمي الكهربائي (E-GMP)، وحصلت وحدة تكنولوجيا الدفع الكهربائي بالمجموعة على جائزة “أفضل تطوير قوة المحرك للعام”. لتطويرها نظام بطارية 800 فولت. وتعكس كلتا الجائزتين جهود المجموعة المستمرة للابتكار وتقديم حلول تنقل جديدة إلى السوق.

 وتحت قيادة تشونغ، تعمل المجموعة على تسريع نشر الروبوتات وتقنيات التنقل الجوي المتقدم، واستكشاف دورها في تطوير مدن المستقبل الذكية. ويقود “تشونغ” أيضًا تحول المجموعة إلى مزود لحلول التنقل التي تركز على الإنسان.

 وتعمل المجموعة على تطوير تسويق منتجات الروبوتات من خلال شركة بوسطن دايناميكس التابعة لها في مجال الروبوتات. وفي وقت سابق من هذا العام، أعلنت المجموعة عن رؤيتها في مجال الروبوتات، والتي تربط بين الروبوتات وتقنيات الميتافيرس لإنشاء “MetaMobility“، مما يوسع التنقل في العالم الافتراضي.

 وفيما يتعلق بالقيادة الذاتية، تعمل المجموعة من خلال Motional، وهو مشروع مشترك مع Aptiv، لتطوير تقنية قيادة ذاتية ثورية وآمنة سيتم عرضها من خلال طراز سيارة الأجرة الـ”روبو تاكسي “أيونيك5” ليتم تسويقها في عام 2023.

 كما حققت المجموعة تطورات كبيرة في مجال التحول نحو الكهرباء من خلال طرح السيارات الكهربائية ذات البطاريات المتقدمة الحائزة على جوائز، حيث تستخدم كلا من هيونداي إيونيك5، وكيا  EV6 منصة BEV المخصصة للمجموعة، والتي تعتمد على النظام الأساسي المعياري العالمي الكهربائي E-GMP.  ومع مجموعة منتجات ذات قدرة تنافسية عالية، تهدف المجموعة إلى تحقيق مبيعات تعمل ببطاريات BEV تبلغ 3.07 مليون وحدة سنويا بحلول عام 2030.

جديرٌ بالذكر أن تشونغ كان قد تولّى رئاسة شركة كيا في الفترة من 2005 إلى 2009، قبل أن يصبح نائبًا لرئيس مجلس الإدارة ثم نائبًا تنفيذيًا لرئيس المجموعة، حيث كان مسؤولاً عن العديد من الشركات التابعة في صناعات السيارات والصلب والتشييد، بما في ذلك شركة هيونداي موتور وشركة كيا. وتم تنصيبه كرئيس تنفيذي لمجموعة هيونداي موتور في أكتوبر 2020.

 مجلة صناعة المغرب — يوسف يعكوبي 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.